اختار المعرض الدولي للكتاب بالجزائر شعار "الكتاب اتصال دائم" لدورته الـ21 التي انطلقت فعالياتها أمس الخميس، وتحل مصر ضيفة شرف فيه، وسيتم خلاله تكريم عدد من الوجوه الأدبية والثقافية البارزة محليا وعربيا.

وتشارك في المعرض 290 دار نشر جزائرية و671 دار نشر عربية وأجنبية من خمسين دولة، وتمثل مصر في هذه الفعالية الثقافية مئة دار نشر وعدد كبير من الأدباء والمثقفين.

وقال وزير الثقافة الجزائري عز الدين ميهوبي في الافتتاح إن "مصر رقم مهم في هذا المعرض بعدد الناشرين وحضورها المستمر والدائم وكونها تحتضن اتحاد الناشرين العرب".

ومن أبرز ضيوف المعرض هذا العام الكاتب الفلسطيني ربعي المدهون الحائز على الجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر)، إلى جانب أسماء جزائرية كبيرة، مثل الروائي واسيني الأعرج والشاعرة ربيعة جلطي والكاتب أمين الزاوي.

كما يحتفي المعرض بالعديد من الشخصيات الثقافية الراحلة، مثل الأديب المصري الحائز على نوبل نجيب محفوظ، والكاتب والمؤرخ الجزائري بوعلام بسايح، والكاتب الجزائري الطاهر وطار.

ويستمر المعرض حتى الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في قصر المعارض بالصنوبر البحري، وتقدر وزارة الثقافة الجزائرية عدد زائريه في نسخته السابقة بأكثر من 1.5 مليون زائر.

وقبل الافتتاح الرسمي، قالت إدارة المعرض إنه تم "منع 131 عنوانا من المشاركة في المعرض من طرف لجنة رقابة تضم عدة وزارات وذلك بسبب تضمنها تحريضا على العنف والفتن والإرهاب".

المصدر : وكالات