أعلنت الأكاديمية السويدية المانحة لجوائز نوبل اليوم الخميس فوز المغني وكاتب الكلمات الأميركي بوب ديلان بجائزة نوبل في الأدب لعام 2016، في قرار مفاجئ منح المغني والشاعر أحد أبرز جوائز العالم الثقافية.

وقالت سارة دانيوس الأمينة العامة الدائمة لأكاديمية نوبل في مؤتمر صحفي، إن ديلان "خلق تعبيرات شعرية جديدة ضمن التراث الغنائي الأميركي العظيم".

وعبرت الكثير من أغاني بوب ديلان (75 عاما) عن روح التمرد والمعارضة والاستقلال، وانطوت كلماته على الكثير من الدلالات السياسية والفلسفية والأدبية، وهو لا يزال منذ أكثر من خمسين عاما يكتب الأغاني ويقوم بجولات.

ويعتبر ديلان من أشهر الوجوه الغنائية في الولايات المتحدة والعالم بأسره، وكان لأغانيه صدى كبير في الأوساط الاحتجاجية خاصة في صفوف الطلاب والطبقات العاملة والناشطين الحقوقيين.

وكانت جائزة نوبل للآداب العام الماضي من نصيب الأديبة سفيتلانا ألكسيفيتش من روسيا البيضاء، تقديرا لـ"كتاباتها المتعددة الأصوات التي تمثل معلما للمعاناة والشجاعة في زماننا".

وجائزة نوبل في الآداب هي من جوائز نوبل التي منحت أول مرة عام 1901 تكريما للإنجازات في مجالات العلوم والآداب والسلام، وفقا لوصية ألفريد نوبل مخترع الديناميت. وتبلغ قيمة الجائزة نحو 972 ألف دولار.

المصدر : وكالات