في خطوة يطمح منظموها إلى إنعاش حركة السياحة في مصر، خصوصا في منتجع شرم الشيخ جنوب شبه جزيرة سيناء، افتتح أمس الجمعة "مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي" في دورته الأولى.

ويشارك في المهرجان أكثر من 40 عرضا تقدمها فرق من روسيا وألمانيا وفرنسا وإسبانيا وإيطاليا وفنزويلا وصربيا والسعودية والكويت والإمارات والجزائر والعراق والمغرب وليبيا والبحرين، إضافة إلى مصر.

وقبل الافتتاح الرسمي لعروض المهرجان، شاركت فرق للفنون والآلات الشعبية من عدة مدن مصرية في عرض بشرم الشيخ مساء الخميس بعنوان "رسالة سلام.. الكل في واحد" بحضور مسؤولين وفنانين مصريين وأجانب.

وقال وزير الثقافة المصري حلمي النمنم إن المهرجان الذي تستمر فعالياته إلى غاية الجمعة المقبلة، يمثل "رسالة إلى العالم بأن شرم الشيخ مدينة السلام"، مشيرا إلى أن المهرجان الذي يهدف إلى دعم مسرح الشباب "سيقام سنويا بمدينة شرم الشيخ، وسيكون بداية لسلسلة من المهرجانات الفنية والثقافية في المحافظات السياحية المصرية".

وتضم لجنة التحكيم التي يترأسها الممثل المصري أحمد عبد العزيز نقادا وممثلين ومخرجين هم الكويتيان فهد السليم وعبد الله العابر والبريطاني فابيو إبراهام والمغربي عبد المجيد شاكر والإيطالية دانيلا جيوري دانو والمصريون أحمد أنور ووليد يوسف وأيمن الشيوي.

وكرم المهرجان الممثلين الأردنيين علي عليان وعبير عيسى والممثلة اللبنانية ندى أبو فرحات، ومن الممثلين المصريين أحمد ماهر وسهير المرشدي ومحمود الحديني.

وينظم المهرجان الذي ترعاه وزارات الثقافة والسياحة والشباب والرياضة ومحافظة جنوب سيناء،  ثلاث ورش عمل هي "الممثل الشامل" و"محاكاة الذات" للعراقي أمير هشام حداد، و"الفعل الجسدي عند الممثل" للسعودي نايف البقمي.

المصدر : رويترز