أعلن الناطق باسم وزارة الثقافة والإرشاد الإيرانية -اليوم الأحد- أن بلاده ترفض مجيء قائد الأوركسترا دانييل بارنبويم الذي يدير فرقة "شتاتسكابيله" في برلين، لأنه يحمل الجنسية الإسرائيلية.

وقال الناطق باسم وزارة الثقافة والإرشاد حسين نوش آبادي "نحن لا نعارض بتاتا مجيء الأوركسترا الوطنية الألمانية إلى إيران، معارضتنا تشمل فقط الشخص الذي يقود الأوركسترا، ويحمل هذا الشخص جنسيات عدة من بينها الجنسية الإسرائيلية".

وكانت أوركسترا برلين الوطنية أعلنت الخميس الماضي أن دانييل بارنبويم الأرجنتيني الإسرائيلي يأمل إقامة حفلة موسيقية في طهران مع الأوركسترا.

وأوضحت دار برلين للأوبرا التي تتبع لها الأوركسترا في بيان "يجري دانييل بارنبويم الآن محادثات مع إيران حول إمكانية إقامة حفلة لأوركسترا شتاتسكابيله".

كيان غير شرعي
وأكدت دار الأوبرا أن وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير الذي يزور إيران قريبا وافق على رعاية هذه الحفلة "لأنه يدعم التزام دانييل بارنبويم لجعل الموسيقى في متناول الجميع بمعزل عن الحدود الوطنية والدينية والعرقية".

من جهته، أوضح الناطق الإيراني قائلا "تحقيقنا يظهر أن قائد الأوركسترا له روابط على الصعيد القومي وعلى صعيد الهوية مع إسرائيل، فقد نشأ في إسرائيل ووالداه يقيمان هناك، ويشتبه في أنه على علاقة مع هذا الكيان غير الشرعي".

وأضاف نوش آبادي أن إيران ترفض "مجيء أي شخص في إطار مجموعة ثقافية رياضية أو سياحية يشتبه بروابطه مع النظام الصهيوني".

وكانت وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميري ريغيف قالت الأربعاء إنها كتبت إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لتطلب منها منع إقامة الحفلة.

ويعتبر بارنبويم من أنصار السلام في الشرق الأوسط، وأسس العام 1999 مع صديقه المفكر الفلسطيني إدوارد سعيد -الذي توفي العام 2003- أوركسترا "ديوان الشرق والغرب" المؤلف من عازفين عرب وإسرائيليين يقيمون حفلات في العالم بأسره.

المصدر : الفرنسية