قرّر المخرج الجزائري إلياس سالم سحب فيلمه "الوهراني" من المشاركة في مهرجان البحر الأبيض المتوسط السينمائي بأشدود في إسرائيل، على خلفية موجة الغضب العارمة التي خلفها قراره المشاركة في هذا المهرجان.

ونقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية على موقعها الإلكتروني مساء أمس الأربعاء عن مدير وكالة الإشعاع الثقافي الجزائرية نزيه بن رمضان قوله إن المخرج إلياس سالم اتصل به وأعلمه بقراره سحب الفيلم، وقدم اعتذاره، كما أبلغه أيضا بأنه تسرع في اتخاذ قرار المشاركة في هذا المهرجان، وأنه يريد تقديم اعتذاره للشعب الجزائري.

وأوضح نزيه أن المخرج أعلمه أنه اتصل بمنتج الفيلم بفرنسا وطلب منه سحب فيلم "الوهراني" من قائمة الأفلام المشاركة في مهرجان أشدود.

وكان المخرج إلياس سالم كتب في صفحته على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي أمس أن فيلم "الوهراني" سيعرض في مهرجان البحر المتوسط في أشدود بإسرائيل، قائلا "أنا سعيد بذلك"، معتبرا أن عرض فيلمه حدث مهم.

وأوضح إلياس سالم أنه لا يستطيع السفر إلى أشدود للمشاركة في فعاليات المهرجان، دون أن يقدم تفاصيل لذلك.

المصدر : الألمانية