حطمت لوحة للرسام الإسباني بيكاسو الرقم القياسي لمزادات الأعمال الفنية لتصبح الأغلى على الإطلاق عند بيعها مقابل 179.4 مليون دولار في مزاد كريستيز بنيويورك أمس الاثنين.

وقدرت دار المزادات أن لوحة "نساء الجزائر" الزيتية التكعيبية التي رسمها بيكاسو عام 1955 ستباع بنحو 140 مليون دولار، لكنّ عددا من المنافسين شاركوا في المزاد عن طريق الهاتف دفعوا السعر الفائز إلى 160 مليون دولار، ليصل سعرها النهائي إلى 179 مليونا و365 ألف دولار شاملا العمولة التي تحصل عليها كريستيز، والتي تزيد قليلا على 12%.

وكان أغلى عمل فني سابق بيع في مزاد هو اللوح الثلاثي للفنان فرانسيس بيكون الذي بيع مقابل 142.4 مليون دولار بدار كريستيز في نوفمبر/تشرين الثاني 2013.

وتأتي هذه اللوحة التي رسمها الفنان الإسباني الشهير ضمن سلسلة من 15 لوحة استلهمها من لوحة الفنان أوجان ديلاكروا (1798-1863) "نساء الجزائر في بيوتهن" المعروضة بمتحف اللوفر. 

ولا تزال هوية الشخص الذي اقتنى لوحة بيكاسو مجهولة إلى الآن.

المصدر : مواقع إلكترونية,رويترز