يعود الممثل توم هانكس لتجسيد دور خبير الرموز في جامعة هارفرد، روبرت لانغدون، في الفيلم الجديد "إنفيرنو" للمؤلف دان براون، ليفك المزيد من الشيفرات الغامضة من خلال الشخصية الشهيرة التي يصفها الممثل الأميركي بأنها "الأذكى على الإطلاق".

ويدور فيلم "إنفيرنو" حول ملحمة "الكوميديا الإلهية" للشاعر الإيطالي دانتي أليغيري، وتتطور أحداثه حين يتعقب لانغدون مجموعة من القرائن بشأن الشاعر في سباق لإنقاذ سكان العالم من طاعون قاتل مصطنع.

وبدأ التصوير الفوتغرافي مبدئيا بينما يجري الإعداد لإنتاج الفيلم في إيطاليا، وستصور مشاهد كثيرة في عدد من أشهر مباني وساحات فلورنسا.

وقال هانكس من فلورنسا أمس الاثنين "أحبه لأن فيه درجة من الغموض، وفي الوقت نفسه كمّا كبيرا من التكهن على مدى الفيلم".

وقارن هانكس بين دور لانغدون وشخصية شيرلوك هولمز التي ابتدعها الكاتب البريطاني آرثر كونان دويل.

وأضاف ضاحكا "بصفتي ممثلا أنانيا لا أمانع في تأدية دور الشخص الأذكى. لا يستهويني دور الشخص الأشد قسوة أو الأكثر وسامة.. أو الأطول، لكن يستهويني دور الشخص الأذكى في العالم مثل روبرت لانغدون".

ويشارك في بطولة الفيلم البريطانية فيليستي جونز، ويخرجه رون هوارد الذي أخرج من قبل فيلمي "شفرة دافنشي" و"ملائكة وشياطين" للمؤلف نفسه، وكان لانغدون هو الشخصية المحورية فيهما.

ومن المقرر طرح "إنفيرنو" في دور العرض العام القادم.

المصدر : رويترز