سعيد دهري-الدوحة

حددت المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا بالعاصمة القطرية الدوحة يوم 20 مايو/أيار المقبل موعدا للإعلان عن الفائزين بجوائز كتارا للرواية العربية. وتُنظم المؤسسة بموازاة مع ذلك مهرجانا ثقافيا وفنيا على مدى أربعة أيام، يشمل مجموعة من الندوات الأدبية والمعارض واللقاءات الثقافية.

وقال المدير العام للحي الثقافي خالد بن إبراهيم السليطي في مؤتمر صحفي الاثنين إن مهرجان كتارا للرواية العربية سيشهد تنظيم مجموعة من الندوات الفكرية والأدبية حول الرواية العربية.

كما سيدشن الدليل الإلكتروني للروائيين العرب وطوابع كتارا للرواية وتوقيع كتاب "واقع الفن ورهانات المستقبل في الرواية العربية"، وآخر عن الرواية العربية الخالدة.

خالد السليطي أكد أن الجائزة تعد مشروعا متكاملا خاصة في الربط بين الرواية والدراما (الجزيرة)

مشروع مستدام
وأضاف السليطي أنه سيفتتح مركز كتارا للرواية، ويضم معرضا لتاريخ الرواية العربية ومعرضا للروائيين القطريين ومعرضا لدراما الروائيين، إلى جانب عرض مسرحية "ملحمة الغدر".

وأوضح أن جائزة كتارا للرواية ليست مجرد جائزة عابرة، بل تعد مشروعا مستداما متواصلا، ومحطة جديدة في عالم هذا الجنس الأدبي، حيث تعد الجائزة الأولى من نوعها من حيث الربط بين الرواية والدراما والترجمة إلى خمس لغات حية.

وأبرز المدير العام للحي الثقافي في تصريح للجزيرة نت أن كتارا تلقت طلبات رسمية لشراء حقوق الروايات الفائزة، إلا أنه لم يبت في هذه الطلبات، حتى اكتمال الرؤية وإعلان النتائج النهائية ودراسة عروض شركات الإنتاج ومؤسسات التلفزيون.

ولفت السليطي إلى أن مركز كتارا للرواية العربية سيكون حضنا دافئا لكل المبدعين والموهوبين في كتابة ومقاربة هذا الجنس الأدبي إبداعا ونقدا، آملا أن يتحول هذا المركز إلى جهة تستثمر في هذا النوع الأدبي وتمول ذاتها بذاتها.

خالد السيد: سيتم الواصل مع  الفائزين بالجوائز في الأيام العشرة القادمة (الجزيرة)

جوائز مهمة
من جهته، أكد المشرف العام على جائزة كتارا للرواية العربية خالد إبراهيم السيد أن عدد الأعمال المشاركة في الجائزة وصل إلى 711 رواية 236 منشورة و475 رواية غير منشورة.
 
وأشار السيد إلى أن مجموع قيمة الجوائز يبلغ 650 ألف دولار أميركي، حيث رصدت 150 ألف دولار للجوائز الخمس في الرواية غير المنشورة و300 ألف دولار خصصت لخمس جوائز في صنف الرواية المنشورة، فيما حدد 200 ألف دولار قيمة للرواية الفائزة بالجائزة الكبرى التي تحول إلى عمل درامي.

وكشف السيد في تصريح للجزيرة نت أنه سيتم التواصل مع الفائزين في الأيام العشرة القادمة، لافتا إلى أنه تمّ توجيه الدعوة إلى مائة ضيف من المثقفين والنقاد والروائيين والمترجمين من مختلف الدول العربية.

يذكر أن اللجنة المنظمة للجائزة تلقت 240 رواية من مصر، يليها من حيث حجم المشاركة بلاد الشام والعراق ثم المغرب فالجزائر فتونس، كما تلقت مشاركات من دول مجلس التعاون كافة وعلى رأسها السعودية بأكثر من 35 رواية مشاركة بين منشورة وغير منشورة، في حين وصل اللجنة خمس روايات من دول غير عربية كإيران وتشاد وإريتريا.

المصدر : الجزيرة