فاز الألماني كريستيان غيرهاير ومواطنته آنيا هارتيروس بجائزتي أفضل مغني ومغنية أوبرا في الحفل الدولي لجوائز الأوبرا الأحد.

وفازت كوميشه أوبر في برلين بجائزة أفضل دار أوبرا فيما فاز مهرجان بريغنز -الذي يقام في بلدة صغيرة على شواطئ بحيرة كونستانسه في النمسا- بجائزة أفضل مهرجان.

ولم يحضر غيرهاير أو هارتيروس لتسلم الجائزة خلال الحفل الذي أقيم على مسرح سافوي في لندن، لكن المدير العام لمهرجان بريغنز البريطاني ديفد بونتني قال إن مهرجانه يجب أن يمثل درسا لكيفية الاستفادة من الفنون في مجال الأعمال التجارية.

وأضاف بونتني -أثناء تسلمه الجائزة- قائلا "أود أن أقول إن بريغنز بلدة صغيرة عدد سكانها 28 ألفا صنعت مهرجانا يجذب أكثر من مائتي ألف شخص ويدر 160 مليون يورو (170 مليون دولار) للمنطقة كل عام"، قبل أن يضيف "هذا نموذج يجب أن يدرسه الساسة جيدا: الفن العظيم يمكن أن يخلق اقتصادا عظيما".

وذهبت جائزة أفضل عمل أوبرالي جديد إلى دار أوبرا برمنغهام عن عرضها "خوفانسكايجيت" المأخوذة عن عمل الموسيقي الروسي موديست موسورغسكي "خوفانشسشينا".

وحصل سبيت جينكنس -المدير العام لأوبرا سياتل في الفترة من 1983 إلى 2014- على جائزة عن مجمل أعماله.

المصدر : رويترز