يجذب مهرجان "سيكا جاز" -في دورته الأولى بمدينة الكاف التونسية في الفترة من 20 إلى 22 مارس/آذار الجاري- فنانين وعازفين من أنحاء العالم، في تأكيد على حرص المنظمين على أن يخرج مهرجانهم الوليد للجمهور عملاقا في بلد ينظم سنويا العشرات من الأحداث الموسيقية البارزة.

وقال منظمو المهرجان إن من بين المشاركين عازف الساكسفون الأميركي الشهير ديفد موراي، والموسيقي الفرنسي ذي الأصول الفيتنامية نجوين لي.

كما يشارك من الدول العربية عازف الإيقاع الجزائري كريم زياد، والعازف المغربي عزيز سحماوي، إضافة إلى محمد كمون وعليا السلامي ومالك لخوة من تونس.

وتحتضن قلعة القصبة التاريخية ليالي المهرجان الذي تنظمه جمعية "ثقافة وتنمية" بمدينة الكاف الواقعة على بعد 160 كيلومترا إلى الشمال الغربي من تونس العاصمة.

وقال مدير المهرجان رمزي الجبابلي في مؤتمر صحفي أمس الأربعاء، "نطمح أن يكون المهرجان دوليا ويجذب كبار فناني الجاز العالميين وعشاق هذا النمط الموسيقي الذي يملك قدرة على معانقة الأنماط الموسيقية الأخرى والاندماج معها، حتى أصبح هناك جاز عربي وجاز أفريقي".

وأضاف الجبابلي أن مدينة الكاف المشهورة بتراثها الغنائي بحاجة للتعرف على نمط موسيقي جديد، وأن المهرجان يشكل فرصة للفنانين لتطوير موسيقاهم بإدماج التراث الشعبي في موسيقى الجاز وإيجاد نمط جديد مثل القناوة المغربية.

وتقع الكاف فوق آثار مدينة "سيكا فينيريا" الرومانية ومنها استنبط المنظمون اسم مهرجان "سيكا جاز"، وتضم المدينة عدة مواقع أثرية أبرزها القصبة التي بنيت في مطلع القرن 17 ومعلم "البازيليك" الروماني الأثري.

وأكد الجبابلي أن المهرجان سيكون أيضا فرصة لجلب السياح والتعرف على أهم المواقع الأثرية للكاف والاطلاع على التراث الذي تتميز به.

المصدر : رويترز