تستعد فرقة موسيقية فنلندية تضم أربعة أعضاء من ذوي الاحتياجات الخاصة، للمشاركة في مسابقة يوروفيجن الغنائية التي تقام في مايو/أيار المقبل.

وتضم الفرقة عازف الغيتار بيرتي كوريكا الذي يعاني من إعاقة ذهنية بسيطة، وقارع الطبلة توني فاليتالو الذي يعاني من متلازمة داون التي تحدث نتيجة تغير في الكروموزومات، والمغني كاري ألتو المصاب بمتلازمة وليامز التي يصاحبها اضطراب في الأجهزة المسؤولة عن النمو العصبي، وعازف آلة الباس الوترية سامي هيلي الذي يعاني من خلل محدود في وظائف المخ.

ويقول كوريكا إنه رغم الإعاقة التي يعاني منها أعضاء فرقته فإنهم يعرفون تماما كيف يعزفون موسيقى الروك، مضيفا وهو يستعرض مهاراته على الغيتار استعدادا لمسابقة يوروفيجن أنه "شيء لطيف أننا بدأنا نكتسب شعبية، لكننا لسنا ضعفاء.. نحن عازفو روك أشداء".

ويقول كثيرون إن ترشيح هذه الفرقة الفنلندية للمشاركة في المسابقة أعطى المعاقين صوتا يحتاجونه بشدة.

وفي الشهر الماضي، كسبت الفرقة تصويتا شعبيا لتمثيل فنلندا في النهائيات التي ستقام بالعاصمة النمساوية فيينا، وأصبحت من بين أفضل الفرق المرشحة للفوز بالمسابقة التي كانت في العام الماضي من نصيب كونتشيتا فورست.

الجدير بالذكر أن الفرقة أقامت عدة حفلات وسجلت أغنيات في بريطانيا والولايات المتحدة وألمانيا منذ تأسيسها قبل ست سنوات.

المصدر : رويترز