فاز ديوان "كاموفلاج" للشاعر المصري أحمد النجار بالمركز الأول لجائزة أحمد فؤاد نجم لشعر العامية المصرية في دورتها الثانية التي أعلنت مساء أمس الأحد في حفل بالقاهرة، بحضور شخصيات سياسية وثقافية مصرية بارزة.

والجائزة -التي تمنح للسنة الثانية على التوالي- تحمل اسم نجم الذي اشتهر بلقب "الفاجومي"، وهو نحت لغوي مصري اكتسبه بسبب أشعاره ذات النقد اللاذع لأنظمة الحكم المصرية منذ نهاية الستينيات حتى وفاته في الثالث من ديسمبر/كانون الأول 2013.

وتعتبر تلك الجائزة هي الأولى في العالم العربي التي تخصص للعامية المصرية، وتمنح سنويا للشعراء دون سن الأربعين بشرط أن يكون الديوان مكتوبا بالعامية المصرية، ولا يشترط أن يكون الشاعر مصريا.

وتمنح الجائزة لعشرة شعراء تضمهم قائمة قصيرة، ينال كل منهم عشرة آلاف جنيه مصري (نحو 1300 دولار)، أما الفائز الأول من بينهم فيحصل على جائزة إضافية قدرها خمسون ألف جنيه (نحو 6500 دولار).

ووزعت الجوائز بحضور شخصيات سياسية وثقافية مصرية بارزة، في مقدمتهم راعي الجائزة رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس ووزيرا الثقافة السابقان عماد أبو غازي وشاكر عبد الحميد، ورئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي محمد أبو الغار.

وقال ساويرس إن نجم -الذي لم ينل جائزة في حياته- استطاع "بعبقريته" أن يقرب شعر العامية إلى ذوي الثقافات المختلفة ويفرض "تذوقه وفهمه".

المصدر : رويترز