تدريس اللغات الأصلية بأستراليا لحمايتها من الاندثار
آخر تحديث: 2015/12/1 الساعة 12:53 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/12/1 الساعة 12:53 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/20 هـ

تدريس اللغات الأصلية بأستراليا لحمايتها من الاندثار

أحد الأشخاص المنحدرين من سلالة السكان الأصليين في أستراليا (الأوروبية)
أحد الأشخاص المنحدرين من سلالة السكان الأصليين في أستراليا (الأوروبية)

في مبادرة تهدف إلى إنقاذ اللغات والثقافة المحلية من الانقراض، قررت السلطات الأسترالية تدريس لغات السكان الأصليين لتلاميذ المدارس.

وهذه الخطوة التي أعلنت في مدارس ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية اليوم الثلاثاء ستمكن التلاميذ من دراسة اللغات المحلية على مدى 12 عاما حتى نهاية المرحلة الثانوية.

وتعد المبادرة بمثابة تمديد لبرنامج كان ينتهي في السابق في العام العاشر من مرحلة التعليم، وكان في معظم الأحوال يشمل عاما واحدا أو اثنين فقط من دراسة هذه اللغات.

وتوجد 35 لهجة يتحدث بها السكان الأصليون في الولاية، ويتم تدريس 19 لهجة منها في 61 مدرسة.

وقالت وزيرة شؤون السكان الأصليين بولاية نيو ساوث ويلز ليزلي ويليامز إن هذه الدورات الدراسية تساعد صغار السن من السكان الأصليين على أن يصبحوا حماة للغاتهم وثقافتهم المحلية وحافظين لها من الاندثار.

750 لهجة
ومن جهته، قال المشرف على البرنامج ميشيل تشارلتون إنه من الممكن أن يتعذر العثور على أشخاص لا يزالون يتحدثون بهذه اللغات القديمة.

وأضاف تشارلتون إن "السكان الأصليين في أستراليا الذين لا يزالون يتكلمون بلغاتهم يتعاونون مع المدرسين وتكون النتيجة مثمرة لجميع المشاركين، كما أن التلاميذ الذين لا ينتمون للسكان الأصليين يكتسبون فهما أعمق لهذه الثقافة الأقدم في العالم".

ويتم تطبيق برامج مماثلة في ولايات أسترالية أخرى.

ورحبت جين سيمبسون من الجامعة الوطنية الأسترالية في كانبيرا بمبادرة تدريس اللغات المحلية في المدارس، وهي تقوم بإعداد قواميس لعدة لغات معرضة لخطر الفقدان إلى الأبد.

وكان يوجد ما يقدر بنحو 750 لهجة محلية مميزة للسكان الأصليين عند بداية وصول المستوطنين الأوربيين إلى أستراليا أواخر القرن الـ18.

ولا تزال أقل من 150 لهجة محلية حية، وتتعرض جميع هذه اللغات الأصلية لخطر الاندثار باستثناء عشرين منها. 

المصدر : الألمانية

التعليقات