حصل تصوير المؤلف الرياضي ديفد غولدبلات لتقاليد كرة القدم الإنجليزية والمبالغ الطائلة من الأموال المرتبطة بها في كتاب "مباراة العمر" (ذا غيم أوف أور لايفز)، على جائزة "وليام هيل" البريطانية لأفضل كتاب رياضي في العام.

وقالت لجنة التحكيم إن كتاب غولدبلات الذي فاز بعدة جوائز عن أعمال سابقة، هو "تحليل ثاقب لكيف تغير دور كرة القدم في المجتمع البريطاني بشكل جذري ولماذا".

واختارت لجنة تحكيم تضم ستة أعضاء كتاب غولدبلات من قائمة قصيرة تضم ستة كتب.

وقال الكاتب البالغ من العمر خمسين عاما إنه يريد أن يظهر كيف تحولت لعبة كانت ترتبط بالطبقة العاملة في بريطانيا إلى رياضة الأثرياء التي يملك نواديها رجال أعمال أميركيون أو روس، ويتقاضى لاعبوها مئات الملايين من الدولارات.

وأضاف أن الناس يذهبون إلى المباريات لأنها جزء من "هوية البلد الجمعية"، لكن الرياضة تواجه مشاكل بسبب ما أسماه "المجمع الصناعي للرياضات" المؤلف من مالكين أثرياء ورعاة تجاريين، وبسبب أسعار التذاكر المبالغ فيها.

وقال غولدبلات إنه في أوائل الثمانينيات كان متوسط عمر مشجعي كرة القدم الذين يحضرون المباريات المهمة أقل من 25 عاما، بينما يبلغ الآن 48 عاما.

وتابع قوله إن "المشكلة ليست في المال. إذا كنت تريد سيركا فيتعين أن يدفع شخص ما تكاليف ذلك.. لكن هناك حدود، ويبدو أنهم سيقتلون الإوزة التي باضت البيضة الذهبية".

المصدر : رويترز