افتتحت جمعية التنمية الزراعية (غير حكومية) في قطاع غزة أمس الاثنين معرضا للصور حمل اسم "أعيدوا الحياة لغزة"، لتسليط الضوء على "الانتهاكات الإسرائيلية المرتكبة بحق الغزيين".

وضم المعرض -الذي نُظم داخل أنقاض مبنى "دار الكتب الوطنية" الذي دمرته غارات إسرائيلية قبل عدة سنوات- صورا لمنازل مدمرة بفعل العدوان الإسرائيلي الأخير، وأراضي زراعية مثمرة، وأخرى تصور مشاهد متنوعة من الحياة بغزة.

وقالت منسقة المعرض كلارا العوض إن المعرض يحتوي على صور الحياة في مدينة غزة، وأخرى لمنازل مدمرة بفعل الحرب الإسرائيلية الأخيرة.

وأضافت أن المعرض جاء ضمن حملة مناصرة دولية أطلقتها الجمعية للإسراع في عملية إعمار قطاع غزة، بعد مرور أكثر من عام كامل على الحرب.

وأشارت العوض إلى أن الهدف من الحملة هو "الضغط على كافة المانحين للالتزام بتعهداتهم والإسراع في عملية إعمار القطاع المدمر، كما أن المعرض أقيم مناصرة للمزارعين والصيادين.

المصدر : وكالة الأناضول