سويفت ووان دايركشن يتصدران جوائز الموسيقى بأميركا
آخر تحديث: 2015/11/23 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/11/23 الساعة 12:11 (مكة المكرمة) الموافق 1437/2/12 هـ

سويفت ووان دايركشن يتصدران جوائز الموسيقى بأميركا

فريق واين دايركشن في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية (الأوروبية)
فريق واين دايركشن في حفل توزيع جوائز الموسيقى الأميركية (الأوروبية)
تصدرت المغنية تايلور سويفت، أمس الأحد، قائمة الفائزين بجوائز الموسيقى الأميركية، إذ فازت بجائزة أغنية العام عن أغنية "بلانك سبيس" وأفضل ألبوم وأفضل مغنية.

وقد خسرت سويفت (25 عاما) جائزة أفضل مغنية "بوب/روك" لصالح أريانا غراند، وحصل على جائزة أفضل تعاون خلال العام "سكريليكس أند ديبلو" مع المغني جاستين بيبر، في حين فاز فريق "وان دايركشن" بجائزة فنان العام، وذلك للعام الثاني على التوالي.

وكان المغني "ذا ويك أند" قد ترشح لخمس جوائز، ولكنه فاز بجائزتي أفضل مغني "سول/ أر أند بي" وأفضل ألبوم غنائي، بينما حاز المغني إيد شارن جائزة أفضل مغني "بوب/روك".

وظفر المغني سام هنت بجائزة أفضل فنان جديد، وحاز المغني إنريكي إغليسياس (نجل المغني الرومانسي الشهير خوليو إغليسياس) جائزة أفضل فنان لاتيني.

وقد شاركت المغنية الكندية سيلين ديون في الحفل، وأدت أغنية تكريما لضحايا هجمات باريس.

وقدمت المغنية جينفر لوبيز الحفل الذي استمر ثلاث ساعات، وشهد عروضا للمغنين ميغان تراينور وجاستين بيبر وأريانا غراند وفريق "وان دايركشن".

يُشار إلى أنه تم تأسيس جوائز الموسيقى الأميركية عام 1973، لتكون بديلا عن جوائز غرامي، وتعد جوائز الموسيقى الأميركية أكبر عرض عالمي يمنح الجوائز بناء على تصويت المشاهدين.

ومع أنه يتم تحديد المرشحين بناء على مبيعات الألبومات، فإنه يتم منح الجوائز بناء على تصويت إلكتروني.

المصدر : الألمانية