أعلنت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "الإيسيسكو" أمس الثلاثاء تخصيص جائزتها لعام 2015 لبحث حول الإرهاب.

والبحث الذي ستمنح له الجائزة -بحسب بيان صادر عن المنظمة- سيكون تحت عنوان "الإرهاب آفة العصر.. الأسباب والحلول العملية والفكرية لمعالجته".

وأفاد بيان الإيسيسكو أنه في إطار "سعي اتحاد جامعات العالم الإسلامي للارتقاء بالبحث العلمي وربطه بالمتطلبات التنموية والحضارية للعالم الإسلامي، ومن أجل تشجيع العلماء والباحثين في الجامعات الأعضاء في اتحاد جامعات العالم الإسلامي على إبراز جهودهم واجتهاداتهم، فتحت المنظمة باب الترشيح لهذه المسابقة العلمية من الآن وحتى شهر أغسطس/آب المقبل".

وأشار البيان إلى أن "الجائزة ستمنح خلال السنة الجارية بالتعاون بين اتحاد جامعات العالم الإسلامي وجامعة محمد بن سعود الإسلامية لأفضل باحث بشأن بحوث مسيرته العلمية المتعلقة بموضوع الجائزة، ولأفضل بحث علمي في موضوع الجائزة".

وكان اتحاد جامعات العالم الإسلامي بالتعاون بين منظمة الإيسيسكو وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بالمملكة العربية السعودية قد نظم في أكتوبر/تشرين الأول الماضي ملتقى دوليا من أجل مناقشة تداعيات الحرب على الإرهاب في المنطقة، بمشاركة عدد من المفكرين والخبراء المختصين في الدراسات الأمنية والسياسية ومسؤولين حكوميين عرب.

ومنظمة الإيسيسكو هي منظمة متخصصة تعمل في إطار منظمة التعاون الإسلامي، وتعنى بميادين التربية والعلوم والثقافة والاتصال في البلدان الإسلامية، وتضم في عضويتها 51 دولة. وقد تأسست عام 1981 وتتخذ من العاصمة المغربية الرباط مقرا لها.

المصدر : وكالة الأناضول