أعلنت الشركة القائمة على إدارة أعمال مغني الراب الأميركي إيمينيم اليوم الثلاثاء أنها سوف تقاضي الحزب الحاكم في نيوزيلندا لاستخدامه موسيقى إحدى أشهر أغاني إيمينيم في حملة دعائية تلفزيونية.

وتقدمت شركة "إيت مايل ستايل ومارتن" بدعوى قضائية في محكمة ولينغتون العليا أمس الاثنين بسبب استخدام أغنية "لوز يور سيلف"، وقالت إنها تسعى للحصول على تعويض عن الأضرار الناجمة عن انتهاك حقوق الملكية الفكرية.

وقال المتحدث باسم الشركة جويل مارتن إنه لم يتم الرجوع للشركة للموافقة على استخدام أي من أغاني إيمينيم، ومن بينها أغنية "لوز يور سيلف" التي صدرت عام 2002. وقالت الشركة في بيان لها إن "الشركة لن تسمح مطلقا باستخدام الأغنية في أي حملة سياسية".

ورفض الحزب الوطني هذه الاتهامات، وقال إن الموسيقى التي استخدمت في حملة تلفزيونية قبل الانتخابات العامة المقررة في 20 سبتمبر/أيلول الجاري تم الحصول عليها بصورة قانونية.

المصدر : الجزيرة,الألمانية