استياء بمصر من منع مسلسل "أهل إسكندرية"
آخر تحديث: 2014/6/24 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/6/24 الساعة 16:40 (مكة المكرمة) الموافق 1435/8/27 هـ

استياء بمصر من منع مسلسل "أهل إسكندرية"

بدر محمد بدر-القاهرة

أدى قرار شبه رسمي بمنع عرض مسلسل "أهل إسكندرية" في قناتي "الحياة" و"المحور" ضمن الدراما الرمضانية لهذا العام، إلى حالة من الجدل حول سقف الحريات العامة المتاح في ظل إحكام قبضة العسكر على الحياة الثقافية والأدبية والفنية في مصر.

ومسلسل "أهل إسكندرية" من تأليف الروائي بلال فضل، ومن إخراج خيري بشارة، ويشارك فيه عدد من الفنانين منهم: هشام سليم وعمرو واكد ومحسنة توفيق وبسمة، ويتناول قصة فساد ضابط شرطة قبل ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، لكنه يتعرض للعقاب من رؤسائه.

حاولت الجزيرة نت الاتصال بالمؤلف بلال فضل -دون جدوى- لمعرفة أسباب المنع، لكنه أصدر بيانا نشره على صفحته الرسمية "فيسبوك" أمس الاثنين جاء فيه "للأسف الشديد تم إبلاغ مسؤولي مدينة الإنتاج الإعلامي اليوم (الاثنين) رسميا، من قبل قناتي الحياة والمحور بأنهما تراجعتا عن عرض المسلسل".

وأضاف فضل أن "اللجنة المسؤولة عن اختيار المسلسلات رأت أنه ليس من الحكمة أن يتم عرض مسلسل يقدم انتقادات لضابط شرطة، حتى لو كان نفس المسلسل يقدم تعرضه للعقاب من رؤسائه، ولكن لم يتم إعلان ذلك بشكل رسمي، وهذه فرصة لكي نعرف: هل توجد مثل هذه التعليمات؟ ومن هو المسؤول عنها؟ وهل ستكون هي الأمر السائد في الدراما التلفزيونية والسينمائية في الفترة المقبلة؟".

قمع الحريات
ودعا فضل في بيانه "كل الفنانين والكتاب والمثقفين الذين غضوا الطرف عن كل الانتهاكات التي تمت ممارستها في الفترة الماضية بحق الحريات العامة وحرية الفكر والتعبير، أن يدركوا خطورة ما يحدث، وأن لا يظنوا أن سكوتهم هذه المرة سيعفيهم من المنع والتعسف، إذا قرروا أن يقدموا رأيهم بعيدا عن إطار التعليمات السرية والقرارات السلطوية".

وقال الأديب والروائي علاء الأسواني عبر موقع تويتر "لم يعد الآن مسموحا إلا برأي واحد، وفكر واحد، وكلام واحد.. لم يعد مسموحا بالنقد والاختلاف في الرأي.. لم يعد مسموحا إلا بالمديح على حساب الحقيقة". وأضاف "أتضامن مع صديقي الموهوب بلال فضل كاتب مسلسل أهل إسكندرية الذي تم منعه عقابا له على معارضته للسلطة الحالية.. بلال الذي أعرفه لن يخاف ولن يتغير".

الروائي فوزي وهبة: لماذا هذه الفوبيا؟ (الجزيرة نت)

من جهته قال الناقد الفني نادر عدلي إنه ضد منع عرض أي عمل درامي على مستوى التلفزيون أو السينما، وبخاصة تلك الأعمال التي أخذت الموافقة المبدئية من الرقابة على السيناريو قبل التصوير.

وأشار عدلي في حديثه للجزيرة نت إلى أن المسلسل بلغت تكلفته قرابة 22 مليون جنيه (نحو ثلاثة ملايين دولار)، والخسارة الناجمة عن منع عرضه ستكون كبيرة، وهذا يعطي انطباعا بالقلق لدى صناع الدراما بسبب أن هناك جهات ربما تتدخل لوقف ما تنتجه من أعمال.

وأضاف "هناك أزمة تنبئ بتوجه حكومي للسيطرة على الساحة الفنية، سواء على مستوى الدراما أو السينما أو حتى البرامج الحوارية، والانطباع الذي يخرج به الناس هو تراجع الحرية في المجتمع كله".

وبدوره أبدى الروائي فوزي وهبة استياءه من منع المسلسل رغم أنه "إنتاج حكومي، والمؤلف مشهود له بالإبداع، والفنانون يتميزون بالبراعة في الأداء، وجهاز الشرطة ارتفعت معنوياته جدا منذ 30 يونيو/حزيران من العام الماضي، والأحداث تتناول فترة من عصر حسني مبارك، فلماذا هذه الفوبيا من الأعمال الفنية الصادقة؟".

وأضاف وهبة للجزيرة نت أنه "في زمن الإخوان لم يحدث ذلك، وحتى في عصر مبارك لم يحدث أيضا، ففي أي عصر نعيش الآن؟! ثم أين نحن من النص الدستوري الذي يكفل حرية الإبداع؟!".

المصدر : الجزيرة

التعليقات