بدر محمد بدر-القاهرة

شارك نحو 318 فنانا في الدورة 36 للمعرض السنوي للفنون التشكيلية بالقاهرة، الذي يعقد بمركز قصر الفنون في ساحة دار الأوبرا، وقدم هؤلاء 360 عملا فنيا في مختلف المجالات التشكيلية.

ويعد المعرض -الذي انطلق أمس الاثنين ويستمر لمدة شهر- أهم حدث فني ينتظره التشكيليون وجمهورهم سنويا، وهو يشمل مجالات الرسم والتصوير والتجهيز في الفراغ والغرافيك والخزف والخط العربي والفنون الفطرية والنحت والتصوير الضوئي والجداري والحاسوب غرافيك، إضافة إلى فنون النسيج.

وقال رئيس قطاع الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة صلاح المليجي في حفل الافتتاح إن المعرض يحظى باهتمام خاص من الوزارة باعتباره "يمثل بانوراما الفن المصري المعاصرة".

وأعرب المليجي عن أمله في أن تعكس الأعمال الفنية المشاركة ما وصل إليه الفن التشكيلي المصري المعاصر.

شوقي معروف: هذه الدورة ليس لها "تيمة" معينة حتى لا تقيد حرية إبداع الفنان (الجزيرة)

مواضيع مفتوحة
واعتبر الفنان شوقي معروف أن هذه الدورة من المعرض تتميز بأنها تخلو من تحديد "تيمة" معينة أو عنوان محدد يقيد الفنانين في اختيار الأعمال المشاركة.

وأشار في حديثه للجزيرة نت إلى أن تجارب المعارض الفنية السابقة أكدت عدم التزام الفنانين بالعنوان المقترح، وبالتالي من الأفضل أن يكون الأمر مفتوحا، وهو ما يسمح برصد وتحليل واقع الفن التشكيلي في مصر.

وأضاف معروف أن هذه الدورة تتميز أيضا باتساع رقعة اختياراتها سواء على مستوى الاتجاهات الفنية أو المناطق الجغرافية وأيضا على مستوى أعمار الفنانين المشاركين، علاوة على زيادة قاعات العرض.

وقال رئيس لجنة الفرز والاختيار أحمد نبيل إن إجمالي من تقدم للمشاركة في هذه الدورة 592 فنانا، وبلغت نسبة المقبولين منهم 62% تقريبا، وهي أعلى نسبة قبول منذ نشأة هذه التظاهرة.

وأكد أن لجنة الاختيار تتكون من ثمانية من كبار أساتذة الفن في مصر، وقد أعادت النظر في الأعمال المقدمة أكثر من مرة، وفي النهاية أقرت رفض أعمال 40 فنانا.

وذكر نبيل أن احتجاجات بعض الفنانين على استبعاد أعمالهم، التي لم تلتزم بالشروط المطلوبة، كانت وراء تأخير افتتاح المعرض لهذا العام عن موعده المعهود لأكثر من ثلاثة أسابيع.

عصام طه: مكان إقامة المعرض لا يصلح بشهادة خبراء (الجزيرة)

لوحة "فلورا"
من جانبها أكدت الفنانة أمل باشا أن هذا المعرض يمثل دعوة للاستمتاع "بمأدبة فنية بصرية" جمع فيها فنانو مصر ما بين متناقضات كثيرة موجودة حاليا على الساحة المصرية.

وقال الفنان عصام طه "لوحتي اسمها فلورا وهي بنت من جنوب السودان ترتدي فستانا أبيض اللون، وعبرت من خلالها عن محاولتي كيف يلتصق الأبيض بالخلفية وبظل الشجرة، وكيف ترسم معي عين المتلقي هذا المنظر، الذي استخدمت فيه ألوانا من الزيت".

وانتقد طه في حديثه للجزيرة نت مكان إقامة المعرض، مؤكدا أنه لا يصلح لعرض الفن التشكيلي بشهادة خبراء في التصميم والإضاءة.

ويكرم المعرض 13 فنانا من بين المشاركين لتميز أعمالهم، إضافة إلى تاريخهم الفني، ومن بينهم الفنان مصطفى الفقي الذي يشارك بعملين.

المصدر : الجزيرة