أعلن بيان صادر عن الجامع الأزهر عن حرمة عرض فيلم سينمائي يجسد شخصية النبي نوح عليه السلام. ومن المفترض أن يعرض الفيلم الأميركي في الصالات المصرية يوم 26 مارس/آذار الجاري.

 

الأزهر رأى في عرض الفيلم اعتداء على مبادئ الشريعة والدستور المصري (الجزيرة-أرشيف)

أنس زكي-القاهرة

أكد الجامع الأزهر عدم جواز عرض فيلم سينمائي أعلن عن عرضه قريبا في مصر يتناول شخصية رسول الله نوح عليه الصلاة والسلام ويتضمن تجسيدا لشخصه، مؤكدا أن ذلك أمر محرم شرعا.

وقال بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه، إن الأزهر يجدد رفضه لعرض أي عمل فني يجسد أنبياء الله ورسله وصحابة رسوله الله صلى الله عليه وسلم، ويرى في ذلك اعتداء صارخا على مبادئ الشريعة الإسلامية وكذلك الدستور المصري.

وكان مديرون لدور سينما عدة بمصر قد أعلنوا مؤخرا عن عرض الفيلم الأميركي "نوح"، الذي يرصد قصة النبي نوح عليه السلام ابتداء من 26 مارس/آذار الجاري، وهو من بطولة راسل كرو وإيما واتسون وجينيفر كونولي، وإخراج دارين أرنوفسكي.

وأضاف البيان أن الأزهر عبر شيخه وهيئة كبار العلماء ومجمع البحوث الإسلامية يؤكد أن هذه الأعمال تتنافَى مع مَقامات الأنبياء والرسل، وتمسّ الجانب العقدي وثوابت الشريعة الإسلامية، وتستفزّ مشاعر المؤمنين.

وختم الأزهر بيانه بأنه باعتباره المرجعية في الشؤون الإسلامية بمصر يطالب الجهات المختصة بمنع عرض هذا الفيلم.

المصدر : الجزيرة