تنطلق مساء اليوم السبت بالعاصمة المصرية القاهرة الدورة الـ23 لمهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية الذي يقام من الأول إلى التاسع من نوفمبر/تشرين الثاني الحالي بمشاركة كبار نجوم المنطقة العربية.

وبهذا الحدث يعيش عشاق الموسيقى على وقع الطرب والموسيقى الشرقية الأصيلة، حيث يقام 39 حفلا غنائيا وموسيقيا بمشاركة 74 مطربا وعازف سوليست من نجوم 12 دولة عربية على مسارح دار الأوبرا المصرية في القاهرة والإسكندرية ودمنهور.

ومن أبرز النجوم المشاركين: صفوان بهلوان من سوريا، وفؤاد زبادي من المغرب، ومروان خوري وملحم زين من لبنان، وعلي الحجار ومحمد الحلو ومدحت صالح وهاني شاكر وآمال ماهر من مصر.

وتُهدي دار الأوبرا المصرية دورة هذا العام إلى الراحلين الإعلامي وجدي الحكيم والموسيقار عطية شرارة، وفقا لما جاء في بيان صادر عنها.

ويُفتتح المهرجان بأوبريت "الفن وطن" من كلمات الشاعر إبراهيم عبد الفتاح وألحان الموسيقار العراقي نصير شمة وإخراج مهدي السيد.

وعلى هامش المهرجان، يفتتح معرضان لفنون الخط العربي، الأول بقاعة صلاح طاهر ويضم أعمال الفنان مصطفى خضير. أما الثاني فيوجد بقاعة زياد بكير لإبداعات الفنان حسن حسوبة. إضافة إلى معرض للآلات الموسيقية بالبهو الخلفي للمسرح الكبير بدار الأوبرا.

يشار إلى أن تأسيس مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية يعود للراحلة رتيبة الحفني، وهي أول رئيسة لدار الأوبرا المصرية والعميدة السابقة لمعهد الموسيقى العربية والرئيسة السابقة للمهرجان.

المصدر : رويترز