هذه الرواية هي الأولى في سلسلة من سبع روايات لرولينغ تتناول مغامرات الصبي الساحر (الفرنسية)

سجّلت أول نسخة نادرة من رواية "هاري بوتر وحجر الفيلسوف" للروائية جيه كيه رولينغ رقما قياسيا، حيث بيعت مقابل 150 ألف جنيه إسترليني (227.421 دولارا) في مزاد خيري بلندن جلب مبلغ 439 ألف جنيه إسترليني (665.410 دولارات).

ودخل المشترون خلال المزاد -الذي تم أمس الثلاثاء- في حرب مزايدة على الرواية الأولى في سلسلة من سبع روايات لرولينغ تتناول مغامرات الصبي الساحر، لتكون هذه النسخة لمشتر لم يعلن عن اسمه، قدم عرضه عبر الهاتف.

وطّبعت 500 نسخة فقط من كتاب "هاري بوتر وحجر الفيلسوف"، مما يجعل هذا الكتاب الأندر في سلسلة هاري بوتر، التي أصبحت أكثر الكتب مبيعا على الإطلاق، وتحولت إلى سلسلة أفلام بمليارات الدولارات.

شمل مزاد "طبعات أولى وأفكار ثانية" 51 طبعة أولى فريدة من نوعها، تضم شروحا وتعليقات من المؤلفين.

وضم الكتاب -الذي يعود لعام 1997- ملاحظات مكتوبة بخط اليد و22 شرحا أصليا و43 صفحة من التعليقات للكاتبة البريطانية جيه كيه رولينغ، ومثل سعره أغلى سعر كتاب مطبوع لهذه الكاتبة، وفقا لما أوضحته دار المزادات سوذبي.

وشمل مزاد "طبعات أولى وأفكار ثانية"، 51 طبعة أولى فريدة من نوعها، تضم شروحا وتعليقات من المؤلفين، وذلك في حفل أقامته منظمة "بين" الإنجليزية الخيرية التي تدعم حرية التعبير.

وخلال نفس المزاد حقق كتاب "ماتيلدا" -للكاتب البريطاني روالد داهل بشروح جديدة لكوينتين بليك- ثلاثين ألف جنيه إسترليني (45.470 دولارا)، ليليه كتاب "بقايا اليوم" للكاتب الياباني كازو إيشيجورو، الذي حقق 18 ألف جنيه إسترليني (27.278 دولارا) .

وحل كتاب (مترولند) -للكاتب البريطاني جوليان بارنز- في المرتبة الرابعة، وتم بيعه مقابل 14 ألف جنيه إسترليني (66.541دولارات).

 

المصدر : رويترز