بطلة فيلم "حب" إيمانويل ريفا الفائزة بجائزة أفضل ممثلة تلقي كلمتها خلال حفل توزيع الجوائز (الأوروبية)
 
نال فيلم "آمور" (حب) النصيب الأوفر في الدورة الثامنة والثلاثين لجوائز "سيزار" السينمائية الفرنسية، متوّجا بجوائز أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل سيناريو، وأفضل ممثل، وأفضل ممثلة.
ويعد الفيلم مرشحا بقوة للفوز بجائزة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية غدا الأحد في لوس أنجلوس.
 
ويتناول الفيلم الناطق باللغة الفرنسية -ومخرجه النمساوي مايكل هانيكه- قصة زوجين مسنين تساعدهما رابطتا الحب والإخلاص اللتان تجمعان بينهما على مواجهة صروف الدهر وتقلباته، عقب تعرض أحدهما لسكتة دماغية.
 
وحظي الفيلم بإشادة واسعة، وخاصة أداء بطليه جان لوي ترينتنيان وإيمانويل ريفا. وكان قد توّج  من قبل بالسعفة الذهبية (الجائزة الكبرى) لمهرجان كان السينمائي.
 
وقالت بطلة الفيلم إيمانويل ريفا (85 عاما) -المرشحة أيضا لجائزة أوسكار أفضل ممثلة- أثناء تسلمها للجائزة، "عملت في هذا الفيلم بشغف كبير، وأنا محظوظة جدا في هذه اللحظة من حياتي، هذه المرة الأولى التي أفوز بها بجائزة سيزار".
 
ووصف الممثل جان لوي ترينتنيان -في اتصال هاتفي أثناء الحفل حيث لم يستطع الحضور- حصوله على سيزار أفضل ممثل بالمهم في حياته الفنية، مشيرا إلى أن الجائزة كانت حلما كبيرا بالنسبة له، "وربما تكون الأخيرة في عمره الذي جاوز الثمانين".

حلم الأوسكار
الممثل الأميركي كيفين كوستنر فاز بجائزة "سيزار" عن مجمل أعماله (الأوروبية)
وحصل فيلم "أرغو" -الذي أخرجه الممثل الأميركي المعروف بن أفليك، وأنتجه جورج كلوني، ويدور حول أزمة الرهائن الأميركيين في إيران عام 1979- على "سيزار" أفضل فيلم أجنبي. ويعد الفيلم مرشحا لنيل جائزة أوسكار أفضل فيلم. ونال الممثل الأميركي كيفين كوستنر جائزة "سيزار" عن مجمل أعماله.

وفاز فيلم "دو رويي أي دوس" للمخرج جاك أودييار -الذي كان مرشحا في تسع فئات- على أربع جوائز، هي أفضل اقتباس، وأفضل موسيقى أصلية، وأفضل ممثل واعد لماتياس شونارتس، وأفضل مونتاج.

وكان الحظ حليف الفيلم الكوميدي "لو برينون" لماتيو دولابورت وألكسندر دو لا باتوليير، الذي حصد جائزتيْ أفضل ممثل وممثلة في دور ثانوي، لكل من غيوم دو تونكيديك وفاليري بنغيغي. كما حاز فيلم "إرنست وسلستين" جائزة "سيزار" أفضل فيلم للرسوم المتحركة.

يذكر أن جائزة "سيزار" تعتبر كبرى الجوائز السينمائية الفرنسية، وهي تأتي قبل يوم من توزيع جوائز الأوسكار، وهي أم الجوائز السينمائية العالمية، وتسندها الأكاديمية الأميركية لفنون وعلوم الصور المتحركة.

المصدر : وكالات