دعم اتحاد المثقفين العرب دعوات ظهرت في عدد من الدول العربية لمقاطعة المنتجات الروسية والصينية ووقف التعامل الثقافي معهما على خلفية استخدامهما حق النقض (فيتو) في مجلس الأمن بشأن فرض عقوبات على النظام السوري الحاكم.

وقال الاتحاد في بيان "لقد سبق أن أصدر اتحاد المثقفين العرب بيانين بشأن الموقفين الصيني والروسي من الثورة السورية، وحذرهما من الاستمرار في عدم احترام إرادة الشعوب العربية ونضالها نحو التحرر من الاستبداد والفساد".

وأضاف البيان أن الاتحاد أحاط آلاف المنتجين والمصدرين والموردين الصينيين والروس علما بموقفه وهدد بإعلان حرب ثقافية ومقاطعة اقتصادية شاملة إذا لم تلتزم الدولتان بمطالبه وقراراته، "فأبت الدولتان إلا الاستهتار بالعرب ودمائهم ومستقبلهم".

وأوضح الاتحاد أنه قرر إعلان الحرب الثقافية والاقتصادية الشاملة على الدب الروسي والتنين الصيني، كما يحيي كل الدعوات التي انطلقت لمقاطعة المنتجات الصينية والروسية، ويدعو الشركات والمستوردين والمشترين العرب إلى الارتقاء التاريخي ومقاطعة المنتجات والخدمات الصينية والروسية.

وأشار البيان إلى أن الاتحاد سيضع كل شركة أو مستورد ينتهك قرار الاتحاد في صفحة للعار، تقرر أن يتم تعميمها بشكل واسع على أعضائه في كل مكان لنشرها.

المصدر : الألمانية