لقطة من أوبريت نظمت في دورة سابقة لمهرجان الجنادرية (الجزيرة نت)

ألغت المملكة العربية السعودية الأوبريت الغنائي للمهرجان الوطني للتراث والثقافة "الجنادرية" لهذا العام تضامنا مع الشعوب في سوريا ومصر واليمن وليبيا وتونس، التي شهدت وتشهد أحداثا مؤسفة أدت إلى سقوط العديد من الأبرياء.

وقال بيان صادر عن الديوان الملكي السعودي إن "الملك عبد الله بن عبد العزيز أمر بإلغاء الأوبريت الغنائي للمهرجان الوطني للتراث والثقافة لهذا العام، تضامنا ووقوفا مع الأشقاء من الشعب السوري، وما يحدث من سفك لدماء الأبرياء وترويع للآمنين".

وأضاف البيان أن إلغاء المهرجان الغنائي يأتي تضامنا أيضا مع "ما حدث في  مصر الشقيقة من أحداث أدت إلى وفاة العديد من الأبرياء، إلى جانب ما جرى ويجري في اليمن وليبيا الشقيقتين من أحداث مؤسفة ذهب ضحيتها العديد من الأبرياء، وما مرت به تونس الشقيقة من أحداث مؤلمة".

يذكر أن مهرجان الجنادرية هو مهرجان تراثي وثقافي ينظم بالسعودية سنويا منذ سنة 1986، ويتضمن فعاليات متنوعة تستقطب العديد من الفنانين والأدباء والزوار من داخل المملكة وخارجها.

ويشهد مهرجان هذا العام الذي سينطلق الأسبوع الجاري العديد من الفعاليات، حيث تمت دعوة أكثر من 300 مفكر وأديب من مختلف أنحاء العالم، وسيشمل إقامة العديد من الأنشطة في عدة مدن تتناول محاور ثقافية مختلفة.

المصدر : وكالات