لقطة من مسلسل سليمان القانوني (الجزيرة)
 
أعلن نائب عن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عن تقديم عريضة أمام البرلمان لوقف عرض مسلسل "حريم السلطان" عام 2013 ويأتي ذلك ضمن الجدل القائم في البلاد بشأن المسلسل التاريخي، خاصة بعد الانتقادات الحادة التي وجهها له رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان.
وذكرت صحيفة "حرييت" التركية أن النائب عن إسطنبول في كتلة حزب العدالة والتنمية أوكتاي سارال قال في مقابلة تلفزيونية إنه تقدم بعريضة أمام البرلمان لإصدار قانون يسمح بوقف عرض مسلسل "القرن العظيم" المعروف في العالم العربي بـحريم السلطان.

وقال سارال إن البرلمان سيناقش العريضة في بداية 2013 وفي حال الموافقة عليها يحظر المسلسل من البث عام 2013. مشيرا إلى أن هذا الموضوع على جدول أعمال الحزب وليس مرتبطاً بتصريحات أردوغان الأخيرة التي انتقد فيها المسلسل.

وكان أردوغان انتقد المسلسل قائلا ليس لدينا أجداد مثلما يجري تصويرهم في المسلسل، وأضاف نحن لا نعرف السلطان سليمان القانوني بالشخصية التي يظهر فيها في المسلسل، لافتا إلى أن الأخير قضى ثلاثين عاما من عمره على ظهور الجياد في إطار الحروب والفتوحات التي خاضها.

كما ندد رئيس الوزراء التركي أيضا بمخرجي هذا النوع من المسلسلات، وأصحاب القنوات التلفزيونية التي تعرضها، مشيرا إلى أنه ينتظر قرارا قضائيا بهذا الشأن رغم تحذير القائمين على المسلسل.

وأضاف سارال نحن لا نقدم هذا المقترح لأنه أدلى بتلك التصريحات بل وضعناه على جدول أعمالنا لأننا نتلقى شكاوى من الناس منذ مدة، مشيرا إلى أن اقتراحه حظي أيضا ببعض الدعم من نواب من المعارضة.

وكانت شركة الخطوط الجوية التركية قد منعت بدء عرض المسلسل على رحلاتها بعد تصريحات أردوغان الأخيرة، على الرغم من استمرار توزيع مجلات تحمل إعلانات للمسلسل.

ورغم شعبية المسلسل الذي يعرض في العالم العربي والعديد من الدول الأوروبية، صدرت الكثير من الانتقادات له واتهمته بتشويه صورة السلطان سليمان القانوني الذي حكم من سنة 1520م إلى 1566م.

ويلقب السلطان سليمان بـالقانوني أو المشرّع لأنّه قام بتشريع الكثير من القوانين للدولة العثمانية التي بلغت أكثر من مائتين، في حين يقدّمه المسلسل بصورة السلطان المحاط بالنساء.

وكانت وزارة الثقافة قالت إن أكثر من 150 مليون شخص حول العالم يشاهدون المسلسلات التركية التي تحقق عوائد مهمة. كما انتقد قادة معارضون تصريحات أردوغان التي اعتبروا فيها أنه يسعى لفرض قيود على الفن.

المصدر : يو بي آي