صورة من اختتام الدورة الرابعة لمهرجان أبو ظبي السينمائي (الجزيرة نت)

أعلنت اللجنة المنظمة لمهرجان أبو ظبي السينمائي الدولي أن الدورة الخامسة من المهرجان ستنطلق يوم 13 أكتوبر/تشرين الأول المقبل وتستمر عشرة أيام، لتتنافس أفلام المهرجان على جوائز تقدر قيمتها بمليون دولار، وهي أعلى جوائز في مهرجان سينمائي بالعالم.

وقال المدير التنفيذي للمهرجان بيتر سكارليت إن الدورة الجديدة ستشهد عروضا لنحو مائتي فيلم من أكثر من أربعين دولة موزعة بين أفلام وثائقية وروائية وأفلام قصيرة من بينها ستة أفلام تعرض للمرة الأولى في الشرق الأوسط وثمانية عروض عالمية حصرية للمهرجان.

وأكد سكارليت أن إدارة المهرجان قررت أن يكون فيلم المخرج الكندي فيليب فالاردو "السيد لزهر" هو فيلم الافتتاح، مشيرا إلى أن هذه الدورة ستشهد تكريم اثنين من الحاصلين على جائزة نوبل للآداب، هما الكاتب والأديب المصري نجيب محفوظ، والشاعرالبنغالي رابندرانات طاغور، وسيتم خلال المهرجان تقديم بعض إبداعاتهما التي تحولت إلى أعمال سينمائية.

وقال مدير المشاريع في هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث  المنظمة للمهرجان، عيسى المزروعي إن الدورة الجديدة ستشهد انضمام "مسابقة أفلام من الإمارات" للمهرجان، وتكمل المسابقة هذا العام عشر سنوات من عمرها، وهي معنية بالاحتفاء بأفلام الإمارات والسينما الخليجية.

وأكد أيضا أن المهرجان "ملتزم بإتاحة الفرصة لصناع الأفلام العرب للمشاركة بأعمالهم في المسابقات بشكل متكافئ مع مخرجين من مختلف أنحاء العالم".

وأعلن المزروعي أن الدورة الجديدة ستشارك فيها أعمال للمخرج الروسي أندريه زفياكنتسوف والمخرج الكندي ديفد كروننبيرغ والإيطالي ناني موريتي والأميركيين ستيفن سودربيرغ ومارتن سكورسيزي وجورج كلوني والإنجليزي مايكل يونتربوتوم والألماني فيم فيندرز.

المصدر : الألمانية