المهرجان سيركز بشكل خاص على ثورتي مصر وتونس (الجزيرة)

تركز فعاليات مهرجان لايبزيغ الدولي للأفلام الوثائقية في ألمانيا هذا العام بشكل خاص على الربيع العربي، حيث أكد مدير المهرجان أنه تم اختيار أفضل الأفلام من العالم العربي التي توثق للثورات وتظهر الطريق إليها.

وقال كلاس دانيلزن إن المهرجان الذي ستبدأ فعاليته اليوم السبت وحتى الـ23 من الشهر الجاري، يتضمن أربعة برامج تعرض فيها أفلام عن مصر وتونس على وجه الخصوص، وأوضح أن تلك الأفلام ستظهر "كيف كانت الأجواء قبل اندلاع الاضطرابات؟ كما سيتم التعرف على الكثير من التصورات الأخلاقية والكثير من المحظورات".

وأشار إلى أن أحد الأفلام المعروضة سيبين كيف تم "احتلال" ميدان التحرير وسط العاصمة المصرية القاهرة، وقال: "إنه مثير جدا. ويجعلك تلامس الأحداث عن كثب، وترى كيف وصل الأمر لهذه التطورات".

وذكر دانيلزن أن مهرجان لايبزيغ الدولي للأفلام الوثائقية قصد البحث عن أفلام بشأن الربيع العربي وأن الاتصال بين المهرجان والعالم العربي "جيد بشكل تقليدي". 

وقال إن "كثير من الأفلام المشاركة أتت مباشرة من المونتاج. ربما تكون تلك الأعمال ليست الأقوى من الناحية الفنية، لكنها تقترب من ذلك وتتميز بالمصداقية، فسنرى فيها كيف كان المخرجون جزءا من تلك الثورات".

وبجانب هذا التركيز الخاص على الربيع العربي في إطار البرنامج الدولي يعرض مهرجان لايبزيغ في دورته الـ54 سلسلة من البرامج الخاصة، ويشارك في دورة هذا العام أكثر من ثلاثة آلاف فيلم.

المصدر : وكالات