معرض فني سعودي ببيروت
آخر تحديث: 2011/9/13 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/13 الساعة 13:24 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/16 هـ

معرض فني سعودي ببيروت

 المجسم الفني للفنانين السعوديين خلال المعرض (الجزيرة نت)

نقولا طعمة-بيروت

أراد الفنانان السعوديان قسورة حافظ ورنيم فارسي من خلال معرض "ومضة" الفني الذي أقاماه في غاليري "كيو-كونتمبوراري" في بيروت الدفاع عن الإسلام في وجه حملات التشويه الذي يتعرض له من قبل الإعلام الغربي، على خلفية أحداث الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001.

وأطلق حافظ فكرة المعرض، بينما أخرجتها فارسي تشكيليا من خلال مجسم لعمودين متقابلين بنيا من عشرات النسخ من المصحف الشريف، وطوقا بشريط أصفر من جهات أربع بما يشبه الشريط الذي تستخدمه الشرطة عند وقوع حدث لمنع الاقتراب من الموقع.

ويرمز العمودان (البرجان) لبرجي مركز التجارة العالمي في نيويورك اللذين تعرضا لهجمات ١١ سبتمبر/أيلول، ويؤكد الفنان من خلال المجسم التشكيلي أن الإسلام دين سمْح والقرآن الكريم يحمل قيم البناء والسلام وليس للتدمير والقتل، كما يروج البعض.

رنيم فارسي وقسورة حافظ مع عملهما الفني (الجزيرة نت) 
دين بناء
وكُتبت على جانبين من الشريط آيتان قرآنيتان متشابهتان، الأولى الآية ٦٢ من سورة البقرة، والثانية الآية ٦٩ من سورة المائدة، والمغزى منهما حسب كسورة "هو التأكيد أن الإسلام هو دين التواصل ومد الجسور بين الأمم والشعوب، وليس الهدم والتفرقة كما يركز الغرب على تصويره".

وقال كسورة حافظ في تصريح للجزيرة نت "كنت أتابع عام ٢٠٠٦ أخبارا أميركية، وضايقتني طريقة تقديم الغرب للإسلام، وتعامل الإعلام الغربي عامة، والأميركي خاصة، مع المسلمين، وأحببت أن أعبر عن عظمة ديننا وظهرت لمخيلتي صورة المصاحف وهي مرصوفة فوق بعض، وهذا يوحي بعملية البناء ومد الجسور".

وأضاف "منذ العام الماضي كانت لدي مجموعة من الأفكار جسدتها وأقمت معرضا تجهيزيا في جدة، وساعدتني فيه رنيم فارسي الحاصلة على ماجستير الفنون من الولايات المتحدة كمستشارة فنية متخصصة في تنفيذ العمل وإخراجه".

وأضاف أنه "بعد مشروعنا الأول، تناقشنا في طبيعة المشروع الثاني وقد توصلنا إلى فكرة هذا المعرض الفني وقد أضافت هي ما رأته متناسبا من الناحية النظرية والمفهوم الفني".

وتشير الزائرة جسيكا عزير -متخصصة في العلوم السياسية وعاينت المعرض- إلى أن "الفنانيْن نجحا في تقديم فكرتهما ببساطة ووضوح يقرب ما أرادا قوله وأراداه من قلوب المشاهدين ويسهل استيعاب الفكرة".

وقد اعتمدا طريقة رمزية، لكن بسيطة ومباشرة ومعبرة للتأكيد أن هدف الإسلام هو بناء الجسور، وهي "طريقة تتيح للمرء فهم المقصود دون صعوبة تفكير في تصميم فني راق وناجح".

المصدر : الجزيرة

التعليقات