الباحث والمؤرخ كمال الصليبي (الجزيرة)

توفي المؤرخ والباحث اللبناني كمال الصليبي عن اثنين وثمانين عاما، وقد ارتبط اسمه بالعديد من الكتب أبرزها "تاريخ لبنان الحديث" الذي يعتبر مرجعا تاريخيا مهما.

ونعت الجامعة الأميركية في بيروت اليوم الخميس الباحث والمؤلف والمؤرخ، وكان الصليبي أستاذ شرف في دائرة التاريخ وعلم الآثار في الجامعة التي بدأ التعليم فيها منذ العام 1945، وستقام مراسم جنازته السبت المقبل.

ألّف الصليبي كتبا بالعربية والإنجليزية، ترجم معظمها أو تم تعريبه بقلمه أو بمراجعته، وأثار بعضها جدلا كبيرا مثل كتاب "التوراة جاءت من جزيرة العرب" الذي يؤكد فيه أن هناك أحداثا توراتية الاعتقاد السائد أنها حصلت في فلسطين بينما حصلت في الواقع في جنوب غرب الجزيرة العربية، مستندا إلى أدلة في الآثار واللغة.

ومن أبرز مؤلفاته "تاريخ لبنان الحديث"، و"منطلق تاريخ لبنان"، و"بيت بمنازل كثيرة"، و"البحث عن يسوع"، وغيرها من الكتب، وترجم العديد من مؤلفاته إلى لغات عديدة.

ولد كمال الصليبي في بيروت في الثاني من مايو/أيار 1929، تخرج من الجامعة الأميركية ببكالوريوس في التاريخ والعلوم السياسية، ونال الدكتوراه في تاريخ الشرق الأوسط من جامعة لندن عام 1953 وكانت أطروحته بعنوان "المؤرخون الموارنة وتاريخ لبنان في القرون الوسطى".

وقال المؤرخ والكاتب اللبناني جورج قرم إن "الصليبي احتل موقعا كبيرا في مجال التأريخ. ورغم أن بعض أعماله كان مثيرا للجدل، فإن له مركزا مرموقا في الحياة الفكرية اللبنانية والعربية، وقد أغنى المكتبة العربية واللبنانية بأبحاث معمقة ومكتوبة بأسلوب شيق وجميل".

المصدر : الفرنسية