بينلوب كروز تتوسط زوجها خافيير بارديم (يمين) والمخرج بيدرو المودوبار خلال الافتتاح (الأوروبية)

محسن الرملي-مدريد

في خطوة قوبلت بالاستحسان، وخاصة في الأوساط الفنية والثقافية الإسبانية، تم افتتاح "شارع الشهرة" في حي آرغوييس وسط العاصمة مدريد وتخصيصه لوضع نجوم تحمل أسماء أشهر فناني السينما الإسبانية، وذلك على غرار شارع موجود في عاصمة الفن العالمي هوليوود الأميركية.

ودشن افتتاح الشارع المدريدي بخمسة وعشرين نجمًا، وذلك بمناسبة مرور 25 عاما على تأسيس أكاديمية السينما في إسبانيا، وقد صمم هذه النجوم الفنان التشكيلي أوسكار مارينيه وصنعت من الرخام الأبيض والغرانيت والحديد.

وقام بافتتاح هذه الاحتفالية الحاشدة رئيس الأكاديمية إنريكه غونثاليث ماتشو، شاكرًا سلفه أليكس دي إغليسيا على بلورة هذه المبادرة.

شارع النجوم بالعاصمة الإسبانية مدريد
(الجزيرة نت)
أبرز النجوم
وكان أبرز الحضور الممثلة الإسبانية الشهيرة بينيلوب كروز وزوجها الممثل خافيير بارديم والمخرج المعروف بيدرو المودوبار والممثلة والمغنية سارة مونتيل التي تعد إحدى أساطير السينما العالمية في عقدي الخمسينيات والستينيات، إضافة إلى عدد كبير من مشاهير السينما الإسبانية وعائلاتهم، وغاب الممثل أنطونيو بانديراس لانشغاله على الرغم من حضور النجمة التي تحمل اسمه.

وعبر خابيير بارديم عن سروره بوجود نجمته بين نجمتي المخرجين لويس بونيول وخاله أنطونيو بارديم فعلق على ذلك بالقول "إن هذين المخرجين يستحقان أكثر من نجمة واحدة على ما قدماه للسينما"، كما شاركته في الاحتفال والدته الممثلة بيلار وشقيقه كارلوس.

أما زوجته بينيلوب كروز فقد قالت للصحفيين إنها سعيدة بنجمتها الإسبانية وإن كانت لديها نجمة في ممر الشهرة في هوليوود، وذلك لأن "إسبانيا هي وطني دائما كما ستبقى مدريد مدينتي".

من جهته قال المخرج بيدرو المودوبار حين رأى نجمته "لا أدري هل أستحق هذه النجمة أم لا، ولكنني أشكركم عليها من كل قلبي". وبجواره أشار المخرج المعروف أليخاندرو أمينابار إلى أن منحه نجمة إلى جانب أسماء كبيرة كهذه في السينما سيجعله يشعر بمزيد من المسؤولية.

مطعم عربي في شارع النجوم (الجزيرة نت)
تكريم وترويج
وتم اختيار شارع "مارتين دي لوس هيروس" ليصبح شارع نجوم المشاهير، وهو يتوفر على أكبر مجمع لصالات العروض السينمائية بنسخها الأصلية في مدريد، إضافة إلى مكتبة متخصصة بكل ما يتعلق بالسينما، ومن المصادفات أيضًا أن يوجد فيه أحد المطاعم العربية المعروفة وسط العاصمة ويحمل اسم "ألف ليلة وليلة".

وأعلنت أكاديمية السينما الإسبانية أنها سوف تضيف نجمة أو اثنتين سنويا لأبرز فنانيها، علمًا بأن هذه الخطوة تأتي ضمن ما يسمى بمبادرة "شوارع السينما" التي أطلقتها وزارة شؤون الرئاسة بهدف تكريم المبدعين وللمزيد من الترويج للفن السابع وللأماكن والشوارع التي ارتبطت، بشكل أو بآخر، بعوالم السينما.

المصدر : الجزيرة