الكاتبان مات ستون وتري باركر مؤلفا المسرحية لدى تسلم الجائزة (الأوروبية)

هيمنت مسرحية "كتاب مورمون"، وهي مسرحية موسيقية جريئة تدور حول البعثات المورمونية إلى مناطق النزاع في أفريقيا، على جوائز توني مساء الأحد، لتحصد تسع جوائز بينها الجائزة المرموقة لأفضل مسرحية موسيقية.

وكانت المسرحية، وهي من تأليف تري باركر ومات ستون، قد حظيت بأربعة عشر ترشيحا وكان يعتقد على نطاق واسع أنها ستهيمن على أهم الليالي على مسرح برودواي.

وتدور أحداث المسرحية، وهي أول عمل مسرحي يعرض في برودواي للمؤلفين، حول قصة اثنين من المنصّرين المورمونيين يحاولان إقناع قبيلة أفريقية باعتناق المذهب المورموني.

وشكر باركر، خلال استلامه الجائزة، "الكاتب المشارك له" جوزيف سميث، مؤسس الديانة المورمونية.

وقال باركر "كنا جميعا نرغب في عائلة مورمونية كبيرة وسعيدة، والآن أصبح لدينا هذا.. أنت فعلت هذا، جوزيف، أنت فزت بجائزة توني".

وذهبت جائزة أفضل مسرحية لـ"حصان الحرب" (وور هورس) التي تدور أحداثها حول بحث صبي عن حصانه خلال معركة في الحرب العالمية الأولى. كما حصلت المسرحية، التي ضمت دمية حصان بالحجم الطبيعي يحركها ثلاثة ممثلين، على جائزة أفضل إخراج.

المصدر : الألمانية