أرناؤوط: ضيوف المهرجان نخبة ممن واكبوا ثورة التغيير بمصر (الجزيرة-أرشيف)

يستضيف مهرجان الجزيرة الدولي للأفلام التسجيلية في دورته السابعة والتي ستنطلق بعد غد الخميس في الدوحة قائمة ضيوف شرف تضم كلا من المخرج خالد يوسف والفنان علي الحجار والممثل خالد النبوي والفنانة سميرة عبد العزيز والكاتب محفوظ عبد الرحمن.

وأوضح عباس أرناؤوط -مدير المهرجان- أن ضيوف المهرجان تم اختيارهم من نخبة الفنانين الذين واكبوا ثورة التغيير في مصر والأكثر قربا من نبض الشارع العربي بحيث يثري وجودهم فعاليات المهرجان، والتي ستكون أعمال الشباب أهم مكوناتها.

وأشار مدير مهرجان الجزيرة الدولي للأفلام التسجيلية إلى أن المهرجان درج منذ دورته الأولى على استضافة نجوم لامعة في سماء الفن العربي كضيوف شرف لتعزيز ثقافة الأفلام التسجيلية في الوسطين الفني والشعبي.

وأوضح أرناؤوط أن فعاليات الدورة الحالية ستشمل إقامة ندوتين مهمتين, الأولى "الصحافة الاستقصائية" تتناول قضية ما يحمله المستقبل للصحافة الاستقصائية في زمن انتشار وسائل الإعلام الاجتماعية وصحافة المواطن.

كما تقام ندوة ثانية بعنوان "حقوق الإنسان" وتتناول دور الفن السينمائي كونه الفن الأكثر انتشارا والأعمق تعبيرا في الدفاع عن حقوق الإنسان وحريته ويتحدث في الندوة المخرج خالد يوسف ورضا الباهي وسامي الحاج.

وكانت إدارة المهرجان قد أعلنت سابقا أن النسخة السابعة للمهرجان متميّزة عن سابقاتها، فقد فاق عدد طلبات الاشتراك هذه السنة 1200، وتم اختيار 284 فيلما من أصل 905.

ويعقد المهرجان هذا العام تحت شعار "حوار"، وهو "الأمر الذي نحتاجه في زمن قُتل وسُجن فيه الصحفيون الذين يصوّرون الحقيقة وانتفى فيه مبدأ تقبّل الآخر" بحسب أرناؤوط.

تتميز النسخة السابعة للمهرجان بلجنة تحكيم تضم أعضاءً من مختلف أنحاء العالم. أما فيما يخص أماكن العرض فتتوزع على ستة أماكن مختلفة، وسوف يعرض خلال الافتتاح فيلم "القاهرة، وسط المدينة" الذي يتحدث عن التمهيد للثورة في مصر.

المصدر : وكالات