مارتن لوثر كينغ اغتيل على خلفية عنصرية لكنه تحول رمزا أميركيا (الأوروبية-أرشيف)

في بدايته على خشبة مسارح برودواي، يؤدي الممثل صمويل ل. جاكسون في الخريف المقبل دور داعية الحقوق المدنية الأميركي الراحل مارتن لوثر كينغ.

وذكر منتجو "قمة الجبل" -وهو عنوان المسرحية- أن جاكسون الذي رشح لنيل جائزة الأكاديمية سوف يقوم ببطولة المسرحية، مع إعادة تخيل أحداث الليلة الأخيرة قبل اغتيال زعيم الحقوق المدنية.

والمسرحية -التي كتبها كاتوري هال- عرضت للمرة الأولى في لندن عام2009. وكانت قد تواترت شائعات بأن الممثلة هال بيري سوف تنضم إلى جاكسون، غير أن المنتجين قرروا استبعاد قضايا طفولة مارتن لوثر من حيث رعايته.

وسيبدأ عرض المسرحية على برودواى اعتبارا من 22 سبتمبر/أيلول على مسرح جاكوب، لكن الافتتاح الرسمي قد حدد له يوم 13 أكتوبر/كانون الأول القادم.

يذكر أن كينغ من أبرز رموز الأميركيين الأفارقة في الولايات المتحدة، وهو من مواليد عام 1929 واغتيل في 4 أبريل/نيسان عام 1968، وكان قسا وناشطا سياسيا، ومن المطالبين بإنهاء التمييز العنصري ضد بني جلدته، وحصل في عام 1964 على جائزة نوبل للسلام، وكان أصغر من يحوزها. وتحتفل أميركا رسميا بيوم مولده.

المصدر : وكالة الشرق الأوسط