رؤى مختلفة بمعرض للتصوير بالقاهرة
آخر تحديث: 2011/12/29 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/29 الساعة 15:50 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/4 هـ

رؤى مختلفة بمعرض للتصوير بالقاهرة

 الفنان إيميل إحسان بجانب إحدى اللوحات بالمعرض (الجزيرة نت) 

بدر محمد بدر-القاهرة

بالتعاون مع نادي القاهرة للكاميرا، ينظم مركز محمود مختار الثقافي بالقاهرة معرضا للتصوير الفوتوغرافي تحت عنوان "رؤى مختلفة" وشهد مشاركة 49 فنانا من محترفي التصوير قدموا 95 عملا فنيا.

وتقوم الأعمال المعروضة على زاوية جديدة للتصوير، مما جعلها تمثل إبداعا غير نمطي وغير تقليدي في مجال التصوير الفوتوغرافي.

وتتنوع اللوحات المعروضة من حيث القضايا والأماكن التي التقطت بها داخل مصر وخارجها، وهي في مجملها تعبر عن رؤية كل فنان لكيان معين مادي أو معنوي، منها ما يتعلق بالطبيعة مثل الرمال والصحارى والورود والزهور والنباتات والحيوانات.

وركزت بعض الصور على تفاصيل دقيقة جدا في جسم الإنسان والحيوان وأخرى على الآثار والمعمار القديم والحديث. واحتوت بعض اللوحات على العلاقة بين الظل والنور والإضاءة الليلية وانعكاساتها. ولكن ما يجمع بين هذه الأعمال هو تناول الفنان لأشياء دقيقة، وبدا بعضها مستغربا أو غامضا ويحتاج إلى التأمل لفهمه.

هبة سيف الدين: أغلب المشاركين فنانون محترفون يعشقون فن التصوير (الجزيرة نت)

رؤى غير نمطية
وأوضح منسق نادي القاهرة للكاميرا إيميل إحسان أن هذا النادي يضم 310 فنانين و2600 مشارك عبر صفحة "فيسبوك" وفنانوه نخبة متميزة تمثل مصر بالمحافل والمسابقات الدولية، ومنهم مصريون وأجانب، وهو ينظم لهم ورشات عمل ومسابقات لتطوير أدائهم الفني.

وأشار إحسان في حديثه للجزيرة نت إلى أن هذا المعرض "تقليد سنوي يمثل حصاد صور عام كامل، وقام على تحد أساسي هو تقديم (رؤية مختلفة) غير نمطية، من حيث النظرة والفكرة والتكنيك والتقنية" مؤكدا نجاح الفنانين في تقديم مجموعات متميزة من اللقطات، خاصة ما يتعلق بالإضاءة والمضمون.

وأضاف أن الأعمال الفنية المشاركة التقطت في مصر ودول أوروبية وأميركية وأفريقية، وبعضها حصد جوائز دولية من قطر والسعودية والاتحاد الأوروبي وغيرها. مشيرا إلى أن هناك أعمالا مركبة من ثلاث صور.

من ناحيتها أكدت مديرة مركز محمود مختار الثقافي هبة سيف الدين أن أغلب المشاركين فنانون محترفون يعشقون فن التصوير، ويهتمون بالطبيعة والآثار والتراث والأحياء الشعبية.

ولفتت في حديثها للجزيرة نت إلى أن أعمالهم تميزت بالدقة والحرفية العالية في التقاط الصور، بحيث يفهمها المتلقي بسرعة، وتتقبلها أي عين محبة للجمال والبساطة، وتبدو كثير من اللقطات من دقتها كأنها مرسومة وليست مصورة.

توفيق الدجاني: الفنان المصور ينقل الجمال بوضوح وبساطة (الجزيرة نت)

رسالة ومعنى
وقال الفنان توفيق الدجاني للجزيرة نت إن الفنان المصور يحمل رسالة ومعنى خاصا بصورته، وهو ناقل للجمال بين الناس بوضوح وبساطة. وصور الدجاني أعماله بشارع المعز لدين الله الفاطمي بحي الأزهر.

من جهته شارك الفنان السيد الصياد بصورة لثريا معلقة بقبة مسجد المرسي أبو العباس بالإسكندرية، عكست في تصميمها وتناغمها مع المكان والجدران والقبة جمال وتفرد فن العمارة الإسلامية.

واعتبر الفنان أحمد عبد الفتاح في حديثه للجزيرة نت أن ما يميز المعرض هو تسجيل لقطات طبيعية بطريقة بارعة بعيون الفنانين دون تكلف، بكادرات غير نمطية وبحرفية عالية جدا، ويمثل المعرض رؤية تشكيلية كبيرة للصورة الفوتوغرافية، ويبدو المصور كأنه يرسمها بعينيه، ويختار الكادر طبقا لهذه الرؤية بشكل متعمق وجديد.

المصدر : الجزيرة
كلمات مفتاحية:

التعليقات