مدير مركز الجزيرة للدراسات (يمين) صلاح الدين الزين ورئيس قسم الإعلام بجامعة قطر محمود قلندر (الجزيرة)

أعلنت اليوم نتائج مسابقة مركز الجزيرة للدراسات للباحثين الشباب التي نظمها بالتعاون مع قسم الإعلام بكلية الآداب والعلوم بجامعة قطر، بمناسبة الذكرى الخامسة عشرة لانطلاق الجزيرة.

وكشف عن أسماء الفائزين العشرة الأوائل بقاعة المؤتمرات بجامعة قطر في مؤتمر صحفي عقده مدير مركز الجزيرة للدراسات صلاح الدين الزين ورئيس قسم الإعلام بجامعة قطر محمود قلندر.

وفاز خمسة باحثين من كل فئة من الفئتين العمريتين اللتين شاركتا في المسابقة، من بين  219 ورقة باللغتين العربية والإنجليزية، منها 94 ورقة ضمن الفئة الأولى (دون سن الخامسة والعشرين عاما) بينما بلغ عدد أوراق المشاركة من الفئة الثانية (بين سن الستة والعشرين والخمسة والثلاثين عاما) 125 ورقة.

أما عن التوزيع الجغرافي، فقد شارك في المسابقة باحثون من مختلف بلدان العالم العربي، حيث تصدرت الجزائر المركز الأول بأكبر عدد من المشاركات تليها مصر ثم المغرب في المركزين الثاني والثالث.

معالجة تجربة الجزيرة

جانب من الحضور في المؤتمر الصحفي

وفي كلمته، قال الزين إن المركز يتيح بالتعاون مع قسم الإعلام بالجامعة للباحثين الشباب القيام ببحوث علمية تعالج تجربة الجزيرة من زوايا مختلفة، وتعتمد مناهج ومقاربات متنوعة.

وأضاف أن المسابقة كانت مفتوحة للمشاركات الشبابية والطلابية من مختلف الاختصاصات العلمية، وخاصة في مجالات الإعلام وعلوم الاتصال والعلوم السياسية والاجتماعية.

وذكر الزين أن من الأهداف التي تبحثها المسابقة علاقة الجزيرة بوسائل الإعلام الجديدة، بما في ذلك شبكات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر ويوتيوب وغيرها.

وأضاف أنها تسعى أيضا إلى استشراف آفاق هذه العلاقة وإمكانيات التكامل بين الإعلام التقليدي والإعلام الجديد، إضافة إلى طبيعة العلاقة بين شبكة الجزيرة والشباب العربي من حيث المشاهدة والتأثير المتبادل، ومدى توافق خريطة البرامج التي تقدمها الجزيرة بمختلف قنواتها مع اهتمامات الشباب العربي، وإبراز الانتقادات الموجهة للجزيرة والمستندة إلى أساس علمي ومهني، مع التركيز على أهمية إبراز مسارات التطوير المقترحة لتفادي نقاط الضعف الموجودة.

واختتم الزين كلمته قائلا إن الشراكة مع جامعة قطر ستستمر بوتيرة أقوى في الأعوام المقبلة.

ومن جهته، قال رئيس قسم الإعلام بجامعة قطر محمود قلندر إن هذه المسابقة تتناول التجربة الإعلامية لشبكة الجزيرة، من خلال رؤية فئة الشباب.

دقة في التحكيم
وتحدث قلندر عن طريقة التحكيم، قائلا إن لجنة علمية من كلية الإعلام بجامعة قطر تولت تحكيم البحوث المشاركة، وقد استعانت الجامعة بعدد من الأساتذة المشهود لهم في جامعات خارجية مثل (الجامعة الأميركية في القاهرة، وجامعة الشارقة، وجامعة أفريقيا العالمية).

وذكر أن البحث الفائز سينشر لاحقا في كتاب، وسيمنح الباحث في كل محور من الفئتين مكافأة مالية قدرها 1000 دولار أميركي، إضافة إلى دعوة الباحثين الفائزين بالمراكز الأولى من الفئة الثانية لتقديم أبحاثهم في ندوة ينظمها المركز بمناسبة الذكرى 15 لانطلاق الجزيرة، بعنوان "الجزيرة.. خمسة عشر عاما" بتاريخ 31 أكتوبر/تشرين الأول الحالي والأول من نوفمبر/تشرين الثاني 2011.

ودارت محاور البحوث حول قضايا: الجزيرة والإعلام الجديد، والجزيرة واهتمامات الشباب العربي، والجزيرة.. رؤى نقدية، وتغطية الجزيرة، وتأثير الجزيرة.

المصدر : الجزيرة