المهرجان كرم في افتتاحه بعض كبار نجوم وصنّاع السينما المصرية (الجزيرة نت)

فاز الفيلم الروائي البوسني "سيرك كولومبيا" بجائزة أفضل فيلم في ختام فعاليات الدورة السابعة والعشرين لمهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط. ونال الفيلم التركي "يأسنا الكبير" للمخرج سليم دميردلن جائزتي أحسن إخراج وأحسن تمثيل.

وشاركت في المهرجان أفلام من 16 دولة مطلة على البحر المتوسط، بينما تنافست في المسابقة الرسمية تسعة أفلام من سلوفينيا وتركيا وفرنسا والبوسنة وإيطاليا وإسبانيا وسوريا وتونس ومصر.

وحصل فيلم "سونتا الصامتة "من سلوفينيا على جائزة أحسن إبداع فني، ونال فيلم "بيجاسوس" من المغرب ومخرجه محمد مفتكر جائزة أحسن عمل أول وثان، بينما أسندت جائزة لجنة التحكيم الخاصة للفيلم الإيطالي "حياتنا".

وفاز فيلم الافتتاح المصري "كف القمر" للمخرج خالد يوسف على الجائزة الأولى لوزارة الإعلام، بينما نال الجائزة الثانية فيلم "الحاوي" للمخرج إبرهيم البطوطي.

وفي مسابقة الفيلم التسجيلي منحت جائزة أفضل عمل لفيلم "داخل وخارج الغرفة"، بينما ذهبت جائزة لجنة التحكيم لفيلم "حرق الأوبرا"، أما جائزة أفضل فيلم تحريك فكانت من نصيب "برة وجوة"، وأسندت جائزة لجنة التحكيم لفيلم "الساقية".

المخرج خالد يوسف تم تكريمه
في ختام المهرجان
(الأوروبية)

تكريم
وفي فئة الأفلام الروائية القصيرة فاز فيلم "صلصال" بجائزة أفضل فيلم، ونال فيلم "السندرة" شهادة تقدير، وفيلم "حواس" جائزة لجنة التحكيم. أما في مسابقة أفلام 25 يناير، ففازت نيفين شلبي بشهادة تقدير عن فيلمها "أنا والأجندة"، وحصل فيلم "ثورة شباب" على جائزة لجنة التحكيم، بينما فاز "برد يناير" بجائزة أفضل فيلم.

وكان هناك تكريم خاص للسينما التونسية تسلمه المخرج عبد اللطيف بن عمار والفنانة ليلى واز بطلة فيلم "النخيل الجريح"، وتكريم خاص لسوريا تسلم درعه محمد عبد العزيز مخرج فيلم "دمشق مع حبي"، كما كرم المخرج خالد يوسف لمساهمته في المهرجان.

وخلال حفل الاختتام قال رئيس المهرجان نادر عدلي إن هناك بيانين هامين أصدرهما جموع السينمائيين المشاركين في المهرجان، يؤكد أولهما ضرورة إلغاء الرقابة على المصنفات الفنية واستبدالها بهيئة من علماء النفس والاجتماع والكتاب، في حين يطالب البيان الثاني بالحرية لفادي مصطفى السعيد الطالب بمعهد السينما والمعتقل في أحداث السفارة الإسرائيلية بالقاهرة.

يذكر أن مهرجان الإسكندرية من أبرز الأنشطة الفنية الدولية التي تقام في مصر بعد إلغاء المهرجانات الفنية والكثير من الأنشطة الثقافية منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية في البلاد يوم 25 يناير/كانون الثاني الماضي والتي أجبرت حسني مبارك على ترك الحكم.

المصدر : وكالات