مسلمو روسيا المقدر عددهم بعشرين مليون نسمة يشكلون نحو سبع سكان البلاد (الفرنسية)

تستعد روسيا لإطلاق قناة تلفزيونية موجهة للمسلمين على أمل تعزيز مشاعر التسامح وذلك بعد نحو أكثر من ثلاث سنوات على إطلاق خدمة تلفزيونية ناطقة باللغة العربية.
 
وستبدأ القناة الفضائية -التي اقترحها الرئيس ديمتري ميدفيديف قبل عامين- البث في فبراير/شباط أو مارس/آذار في كافة أنحاء روسيا التي يوجد فيها عشرون مليون مسلم أو ما يعادل سبع إجمالي عدد السكان.
 
ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن مفتي روسيا قوله إنه من الضروري زرع روح التسامح إزاء ممثلي الأديان الأخرى، موضحا أن القناة ستعد برامج موجهة للمشاهدين من الشباب.
 
ويذكر أن روسيا أطلقت في منتصف عام 2007 قناة ناطقة باللغة العربية هي "روسيا اليوم" وذلك بهدف تعريف المشاهد العربي والناطقين بلغة الضاد في العالم بالحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية في روسيا.
 
وجاء إطلاق تلك الخدمة التلفزيونية في وقت تحاول فيه موسكو تقوية حضورها ودورها في مجريات الأمور بمنطقة الشرق الأوسط التي تعيش على إيقاع عدة أزمات لها تداعيات دولية.
 
وتزامن إطلاق تلك المحطة مع إطلاق قناة "فرانس24" خدمة ناطقة باللغة العربية قبل أن تطلق هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) بدورها قناة تلفزيونية ناطقة باللغة العربية بعد ذلك بعدة شهور.

المصدر : الجزيرة + رويترز