لوحة زهرة الخشخاش تقدر قيمتها بأكثر من ستين مليون دولار (الجزيرة)

أمر النائب العام في مصر الاثنين بحبس كل من وكيل أول وزارة الثقافة رئيس قطاع الفنون التشكيلية محمد محسن عبد القادر شعلان وأربعة متهمين آخرين في المتحف لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق في قضية سرقة لوحة زهرة الخشخاش للفنان الهولندي العالمي فينسينت فان غوخ من متحف بالقاهرة.
 
وقال النائب العام المصري عبد المجيد محمود في بيان الاثنين إنه أمر أيضا بحبس كل من علاء منصور محمد حسن وأشرف عبد القادر محمد سيد وعادل محمد أبو دنيا -أفراد الأمن الداخلي بالمتحف- وعلي أحمد ناصر إسماعيل -أمين العهدة بالمتحف- على ذمة التحقيقات التي تجرى معهم في الواقعة.
 
ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين تهم الإهمال والقصور والإخلال في أداء واجباتهم الوظيفية، "مما أضر ضررا جسيما بأموال الجهة التابعين لها".
 
وكانت وزارة الثقافة المصرية أعلنت السبت سرقة اللوحة من خلال بيان رسمي وزعه مكتب وزير الثقافة المصري فاروق حسني، وقال إنه تم اكتشاف سرقة "لوحة الخشخاش" صباح السبت أثناء فترة الزيارة الرسمية.
 
وذكر الموقع الإخباري الرسمي "أخبار مصر" أن النائب العام أمر بإخلاء سبيل كل من مديرة المتحف ريم أحمد، ووكيلة المتحف ماريا القبطي بشاي وعضو لجنة فتح المتحف هويدا حسين عبد الفتاح، يوم وقوع الحادث بضمان مالي على ذمة التحقيقات.
 
وكان النائب العام قد انتقل إلى مكان الحادث صباح الأحد وتفقد مقر المتحف وتبين وجود قصور شديد في إجراءات تأمين وحراسة المتحف ومقتنياته، وأصدر تعليماته فور ذلك لفريق المحققين بسرعة سؤال جميع المختصين في هذا المتحف من الإداريين والفنيين والقائمين على الحراسة والتأمين.
 
النائب العام عبد المجيد محمود يتحدث للصحفيين بعد تفقده المتحف (الفرنسية)
حالة طوارئ

وكانت سلطات مطار القاهرة أعلنت في وقت سابق الاثنين حالة الطوارئ لتفتيش مائة إيطالي قبل سفرهم إلى بولونيا بإيطاليا بحثا عن لوحة "زهرة الخشخاش" المسروقة بعد التوصل لمعلومات باحتمال سفر بعض المشتبه فيهم.
 
وقالت مصادر مسؤولة بالمطار "وصل إلى المطار وفد أمني من الأمن العام الذي يتولى التحقيق لكشف ملابسات سرقة اللوحة العالمية حيث وصلتهم معلومات باحتمال سفر بعض المشتبه فيهم على رحلة شركة طيران إير كايرو المتجهة إلى بولونيا بإيطاليا وتم زيادة رجال الجمارك على باب السفر المخصص لركاب الطائرة البالغ عددهم مائة راكب إيطالي وتم تفتيش كل أمتعة الركاب يدويا بحثا عن اللوحة ولم يعثر على شيء".
 
وأضافت المصادر أن حالة الاستنفار الأمني في صالات السفر بمطار القاهرة ما زالت مستمرة بحثا عن اللوحة في إطار حالة استعداد كامل في كل المنافذ البرية والبحرية والجوية في مصر من أجل منع أي محاولة لتهريب اللوحة الثمينة إلى خارج البلاد.
 
يذكر أن لوحة زهرة الخشخاش من إبداع الفنان العالمي فان غوخ، وتصل قيمتها لأكثر من ستين مليون دولار، قد سرقت عن طريق فصل اللوحة عن البرواز الخاص بها. 
 
وكانت اللوحة نفسها تعرضت لعملية سرقة غامضة عام 1978 على يد لص يدعى حسن العسال ثم أعيدت بعدها بقليل إلى المتحف بطريقة أكثر غموضا وهو ما جعل البعض يردد أن الغرض من السرقة كان نسخ اللوحة وأن الموجودة في المتحف هي النسخة المقلدة بينما اللوحة الأصلية هربت إلى الخارج.
 
وأثيرت حول "زهرة الخشخاش" ضجة كبيرة عام 1988 حين أعلن الكاتب المصري الراحل يوسف إدريس في صحيفة "الأهرام" الرسمية أن اللوحة الموجودة بالمتحف نسخة مزيفة وأن الأصلية بيعت في إحدى أكبر صالات المزادات بلندن بمبلغ 43 مليون دولار. 

المصدر : الجزيرة + وكالات