عبده يغيب عن ربيع ثقافة البحرين
آخر تحديث: 2010/3/31 الساعة 19:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/31 الساعة 19:51 (مكة المكرمة) الموافق 1431/4/16 هـ

عبده يغيب عن ربيع ثقافة البحرين

الطرب العراقي كان حاضرا لأول مرة في ربيع الثقافة البحريني (الجزيرة نت)

حسن محفوظ-المنامة

ألغيت حفلة الفنان السعودي محمد عبده التي كان من المقرر أن تقام مساء أمس الثلاثاء في قلعة عراد وتكون مسك ختام مهرجان ربيع الثقافة البحريني الخامس الذي يحرص منظموه أن يختتم بأبرز فعالية فيه كما كان في الأعوام السابقة.

وحسب بيان صادر عن إدارة المهرجان فإن الفنان عبده اعتذر نتيجة عارض صحي ألم به، وأشار البيان إلى أنهم بذلوا ما بوسعهم لتجنب إلغاء الحفل.

ومن المؤمل أن يسدل الستار عن المهرجان اليوم الأربعاء بحفل تحييه فرقة سمايا الجورجية التي ستمزج فيه الإيقاع القوقازي مع سينوغرافيا الجسد على شكل لوحات راقصة.

فعاليات المهرجان
وكان المهرجان الذي انطلق في الأول من الشهر الجاري بحضور لبناني لافت في فعالياته اشتمل على عدد من الحفلات الغنائية والموسيقية لفنانين وفنانات من مختلف الدول العربية والأجنبية, كما اشتمل على أمسيات شعرية وندوات ومعارض فنية.

وأقيم على هامش المهرجان معرض البحرين الدولي للكتاب في نسخته 14 بمشاركة أكثر من 320 دار نشر من الدول العربية والأجنبية, وأعلنت خلاله وزيرة الثقافة والإعلام مي بنت محمد آل خليفة أن البحرين تستعد لتكون عاصمة للثقافة العربية عام 2012.

 فرقة (ماي دريم) الشعبية الصينية لذوي الاحتياجات الخاصة (الجزيرة نت)

وقد تميز هذا المهرجان بمشاركة فرقة (ماي دريم) الشعبية الصينية لذوي الاحتياجات الخاصة لأول مرة لتتيح لهذه الفئة حضور الفعاليات من خلال مشاهدة العروض الموسيقية المختلفة من الرقص والحركات البهلوانية الشعبية الصينية.

وأثناء المهرجان شهدت قلعة عراد الأثرية ليلة استثنائية في ربيع الثقافة هذا العام حيث صدح صوت الفنانة الكندية ديانا كرال سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة برفقة أنغام البيانو لجمهورها العربي والأجنبي الذي توافد من البحرين والمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية.

كما شهد مسرح القلعة عرض لفرقة (باليه دي ريو) البرازيلية التي قدمت لوحات غنائية واستعراضية كرقص السامبا والهيب هوب.

كما كان الطرب العراقي حاضرا لأول مرة في المهرجان من خلال المقام والأغنية التي أحيتها الفنانة العراقية فريدة محمد علي في أمسية حملت إرثا فنيا للجمهور البحريني الذي احتشد بالصالة الثقافية في العاصمة المنامة ليستمع إلى أشهر الأغاني العراقية.

إبداعات فنية
وعلى صعيد الفنون التشكيلية جمع المعرض الجماعي لمصممي الديكور في المنامة إبداعات فنية تنوعت بين اللوحات التشكيلية والنحت والحفر والتصاميم على بعض المصوغات لأكثر من 25 فنانا يمثلون البحرين وبعض الدول العربية.

وأتاح المهرجان للمرة الثالثة على التوالي فرصة لاستقطاب المواهب البحرينية في مجالات الغناء والموسيقى والمسرح والفنون البصرية والنحت للتعلم والمشاركة في ورش عمل قدمها مختصون عالميون.

كما شهدت البحرين بالتزامن مع مهرجان ربيع الثقافة عددا من الفعاليات الثقافية، أبرزها مهرجان يوم الشعر العالمي الذي نظمته أسرة الأدباء والكتاب بمشاركة شعراء من أميركا وإسبانيا إضافة الى البحرين.

المصدر : الجزيرة

التعليقات