مواقع صحف تتجه لفرض رسوم
آخر تحديث: 2010/3/12 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/3/12 الساعة 14:43 (مكة المكرمة) الموافق 1431/3/27 هـ

مواقع صحف تتجه لفرض رسوم

نيويورك تايمز ستبدأ بفرض رسوم على زوار مواقعها مطلع العام المقبل (الفرنسية-أرشيف)

دار جدل حاد بين كبار رجال الإعلام والمشاركين في قمة "بلومبرغ بزنس ويك" للإعلام في نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية أمس بعد إعلان صحيفة نيويورك تايمز ورجل الأعمال الشهير روبرت مردوخ نيتهما فرض رسوم على زوار مواقع الصحف الإلكترونية.
 
وتعتزم صحيفة نيويورك تايمز في مطلع العام المقبل فرض رسوم على زوار موقعها الإلكتروني، بينما تعهد مردوخ -الذي بدأ فعليا يتقاضى رسوما عن دخول الموقع الإلكتروني لصحيفة وول ستريت جورنال- بفرض رسوم على مستخدمي الإنترنت مقابل دخول المواقع الإلكترونية للصحف التابعة لشركته نيوز كورب.
 
ودار الجدل بين المتحدثين الرئيسيين والمشاركين في القمة حول ما إذا كان القراء مستعدين لدفع رسوم مقابل ما اعتادوا على الحصول عليه مجانا.
 
وقال ناشر صحيفة نيويورك تايمز آرثر سولزبرغ إن الوقت ملائم لصحيفته كي تبدأ بفرض رسوم على موقعها الإلكتروني، مشيرا إلى أن هذه الخطوة ستوفر دخلا "حيويا" جديدا يضاف إلى عائدات الإعلانات في النسختين المطبوعة والإلكترونية.
 
كما اعتبر مساعد رئيس تايمز والمدير التنفيذي جانت روبنسون أن هناك فرصة للحصول على قدر كبير من العائدات بتطبيق نموذج دفع الرسوم على دخول المواقع الإلكترونية للصحف.
 
رجل الأعمال والإعلام الشهير روبرت مردوخ (رويترز-أرشيف)
كما أشار كبير الإستراتيجيين في "جورناليزم أون لاين" ميريل براون إلى أن أكثر من 1300 مطبوعة حول العالم أبدت اهتماما بالخدمات التي تقدمها الشركة التي تأسست العام الماضي لمساعدة الصحف بكسب المال على الإنترنت.
 
وأضاف أن "كل واحد منهم يفكر بسياسة فرض رسوم بطريقة أو بأخرى"، مضيفا أن القراء لن يدفعوا مقابل العناوين الرئيسية ولكنهم سيدفعون مقابل الأخبار المتخصصة جدا.
 
واعتبر مؤلف كتاب "عبادة الهواة" أندرو كين، وهو كتاب يتناول تأثير الإنترنت على الثقافة، أن صناعة الصحف "أطلقت الرصاص بنفسها على قدمها" وذلك بعدم فرضها رسوما على مواقعها الإلكترونية في أول الأمر، وأن لديها كامل الحق بفرض ذلك الآن.
 
وأضاف "أننا بحاجة أن نحارب ثقافة المجان، وهي الثقافة التي تقترح أن شركات الإعلام الكبرى أو حتى شركات الإعلام الصغيرة لا يحق لها طلب رسوم عن محتواها".
 
لكن مؤسس الموقع الإخباري "نيوزر" ومؤلف كتاب عن مردوخ، مايكل وولف اعتبر أن أي محاولة لجعل القراء يدفعون رسوما لزيارة المواقع الإخبارية الإلكترونية ستبوء بالفشل وستؤدي إلى إفلاس الصحف الكبرى، وذلك لأن "القراء لن يدفعوا مقابل الأخبار لأن هذا شيء أنت بالفعل تحصل عليه من كل مكان" إذا كنت متصلا بالإنترنت.
 
كما عبر المدير التنفيذي لمجلة "الثقافة والفن" الإلكترونية ريتشارد غنيراس عن تشاؤمه من نجاح مسألة فرض رسوم على قراء المواقع الإعلامية الإلكترونية، وقال إنه من الصعب إقناع أي كان بأن قيمة ما يقرأه يستحق أن يدفع من أجلها.
المصدر : الفرنسية

التعليقات