مقر اليونسكو في باريس سيشهد فعاليات متعددة في اليوم العالمي للفلسفة (الفرنسية-أرشيف)

الجزيرة نت-باريس
 
تحتفي منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) هذا العام بالثقافة العربية الإسلامية وذلك عبر أكثر من ثمانين فعالية تقام في جميع أنحاء العالم. وتنطلق هذه الاحتفالية في باريس اليوم بمناسبة اليوم العالمي للفلسفة تحت شعار "تقارب الثقافات".

وتقيم اليونسكو في مقرها بباريس عدة نشاطات يشارك فيها نخبة من المفكرين والفلاسفة علاوة على فعاليات مصاحبة تتنوع بين المعارض والمعزوفات الموسيقية. وسيجري الإعلان عن إصدارين من منشورات اليونسكو يؤرخان للحضارة العربية الإسلامية.

ويجري الاحتفاء بالفيلسوف والشاعر محمد إقبال (1876- 1938) الملقب بشاعر الإسلام حيث تقام ندوة "النساء الفيلسوفات والصحيح سياسيا" بمشاركة الشبكة الدولية للنساء الفلاسفة يتم فيها تسليط الضوء على أعمال إقبال.

كما تقام ندوة "الفارابي والنهضة الأوروبية" التي تسعى إلى خلق الجسور بين الثقافات والعوالم المتعددة انطلاقا من التأثير الذي حققته أعمال الفيلسوف الفارابي (260 هـ/874 م - 339 هـ/950 م) في النهضة الفلسفية الأوروبية.

وتتواصل الاحتفالية بعقد المنتدى الدولي بشأن "الفلسفة تنوع الثقافات وتقاربها" بمشاركة سليمان بشير ديان، وتانلا بوني، وباربرا كاسان، ومازري حداد ، وسيرغي ب. كابيتزا، وإدغار موران، وغسان سلامة، وتو مينغ، وآسيا جبار، وجوليانا غونزاليس وكاران سينغ.
 
صورة إقبال (الأول يمين) ترفع في باكستان إلى جانب المؤسس علي جناح (الأوروبية-أرشيف)
فعاليات وإصدارات
كما تقام ندوة عن مفهوم الحضارة والذي يأتي في نطاق المشروع البحثي "مسألة الحضارة"، للعام 2010 الذي يبحث في شؤون تقارب بين الثقافات الإنسانية. إضافة إلى تنظيم ندوة أخرى بعنوان "تساؤلات حول العالمية والتنوع".

وينظم ضمن احتفالية اليونسكو الملتقى الدولي العاشر للممارسات الفلسفية الجديدة، إضافة إلى ندوة "العقل ومعاركه" التي تبحث مسائل التنوير والعقلانية الحديثة ويشارك في تنظيمها عدة مؤسسات بينها مؤسسة غابرييل بيري، ومجلة "الفكر".

ويصاحب الفعاليات المقامة معارض للخط العربي، والفن التشكيلي إضافة إلى معرض صور بعنوان "العلاقة بين الغرب والشرق" بمشاركة مؤسسة مارتن بودمير، كما تقام حفلة "الفلسفة والموسيقى". ويقام معرض للكتاب تشارك فيه مكتبة ابن رشد الباريسية.

وستطلق اليونسكو عملين من منشوراتها بالتعاون مع مؤسسة تحالف الحضارات وبتمويل إسباني وهما "طرق العلوم، والفلسفة، والأدب والفن بين العالم العربي والإسلامي والعالم الغربي" والذي يغطي الفترة ما بين القرن السابع إلى القرن التاسع عشر الميلادي، أما الإصدار الثاني فهو "الحضارة العربية الإسلامية في مرآة الكونية: الأفق الفلسفية".

يذكر أن اليونسكو أسست عام 1945 وتتألف اليوم من 193 دولة عضوا. ويقع مقرها الرئيسي في العاصمة الفرنسية باريس، كما أن المنظمة لديها أكثر من خمسين مكتبا ميدانيا في جميع أنحاء العالم.

المصدر : الجزيرة