جانب من الحاضرين في حفل الاحتفاء بإطلاق موقع "تعلم" (الجزيرة نت)

محمد أعماري-الدوحة

أشادت فعاليات ومسؤولون تربويون بإطلاق قناة الجزيرة للأطفال أول موقع فيديو تعليمي في العالم العربي، واعتبروا هذه التجربة "رائدة". ودعا هؤلاء في حفل أقيم بهذه المناسبة مساء الأربعاء في العاصمة القطرية الدوحة، إلى دعم هذا الموقع والسعي للاستفادة من مضمونه ما أمكن.

وقالت المسؤولة عن قسم التعليم الإلكتروني في المجلس الأعلى للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بقطر غادة عمر فقيه إن موقع "تعلم" (taalam.tv) الذي تم إطلاقه صباح أمس في الدوحة، "إضافة كبيرة" للمنظومة التربوية في العالم العربي و"مثال رائد في هذا المضمار".

وتمنت أن ترى هذا المشروع في المستقبل "مزدهرا ومتطورا ليصبح مصدرا ثريا للمعرفة والتنوير على المستوى العربي والعالمي"، متعهدة بتوفير المجلس "كافة سبل الدعم" لهذه التجربة "لإثراء العملية التعليمية في المدارس".

غادة عمر فقيه: المجلس الأعلى للاتصالات
في قطر يدعم موقع "تعلم" (الجزيرة نت)
وسيلة تعليمية حية
وفي كلمة مسجلة أكدت وكيلة وزارة التربية والتعليم في سلطنة عمان منى بنت سالم الجردانية أن موقع "تعلم" خدمة تعمل على إيصال المعلومات إلى الطالب بشكل صحيح ومشوق ومثير، مشيرة إلى أن الوزارة بدأت دراسة تجريبية للاستفادة من هذا الموقع وتبحث السبل الكفيلة بتحقيق ذلك.

ودعت المسؤولة العمانية إلى العمل على تعميم الاستفادة من هذا الموقع على جميع طلاب العالم العربي، لأنه "وسيلة تعليمية حية" ستساهم في تطوير قدراتهم.

أما مدير المركز الوطني للتجديد التربوي والتجريب بالمغرب يوسف الأزهري فاعتبر أن الموقع "أداة متطورة جدا وعرفت كيف تلائم المستويات الدراسية مع مقاطع الفيديو المعروضة، وكيف توصل المعلومة بشكل مفيد".

وأضاف بدوره في كلمة مسجلة أن موقع "تعلم" يمكن أن يصبح "أداة ناجعة تخلق ديناميكية جديدة" داخل الفصول الدراسية العربية، واصفا المشروع بأنه "مشروع متميز" في العالم العربي.

ومن جهته اعتبر مدير مدرسة أبو بكر للبنين في الدوحة –وهي المدرسة التي تم فيها تجريب الاستعانة بالموقع قبل إطلاقه- أن هذه التجربة "رائدة ومفيدة".

وقال إن موقع "تعلم" يحقق "مبدأ المتعة في التعلم، ويوفر مصادر غنية" تتيح التعلم غير المباشر و"البعيد عن الأشكال التقليدية"، مضيفا أنه "يعتمد على إستراتيجية التعلم الذاتي وتعزيز تحمل مسؤولية هذا التعليم لدى الطلاب".

موقع "تعلم" يشرف عليه فريق
من قناة الجزيرة للأطفال (الجزيرة نت)
الأول من نوعه
ويعتمد موقع "تعلم" تقنية الوسائط المتعددة لخدمة المعرفة والتعليم في مدارس العالم العربي، ويستند إلى خبرة قناة الجزيرة للأطفال في استخدام الصورة لإيصال المعلومة، كما شارك مدرسون من تسعة بلدان عربية ودول أخرى في تمحيص وتقويم وتطوير المادة المتوافرة فيه والتي تناهز 54 ساعة تلفزيونية في 900 مقطع فيديو تم استخلاصها من برامج القناة.

والموقع مخصص لطلاب المدارس ومعلميها، وهو –حسب القائمين عليه- الأول من نوعه في العالم العربي، وقد تم إعداده ليكون أداة مساعدة ومساندة للمادة التعليمية ولطاقم التعليم في المدارس العربية، أو تلك التي تدرس باللغة العربية في دول غير عربية.

ويساهم الموقع في إثراء التجربة التعليمية في المدارس عبر عرض أفلام ومواد تيسر للتلاميذ فهم المواد النظرية وتقدمها في قوالب ممتعة، كما يعين المدرسين بتوفير توجيهات عن طريقة الاستفادة من هذه الأفلام.

ويوفر الموقع قاعدة كبيرة من الوسائط التي تتناسب مع مختلف المناهج الدراسية في العالم العربي في مواد مختلفة مثل التاريخ والجغرافيا والعلوم الطبيعية وعلوم الأرض والتقنية والفنون والفيزياء والكيمياء وغيرها.

وتتيح الخدمة التفاعلية في الموقع للمدرسين الفرصة لتبادل التجارب والخبرات المتعلقة بالتدريس، حيث يمكنهم مناقشة مواضيع مقاطع الفيديو وإنشاء المدونات والمشاركة في المنتديات التربوية.

المصدر : الجزيرة