شبهة جنائية وراء موت جاكسون
آخر تحديث: 2009/7/10 الساعة 14:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/7/10 الساعة 14:48 (مكة المكرمة) الموافق 1430/7/18 هـ

شبهة جنائية وراء موت جاكسون

معجبة بجاكسون تشير بيدها إلى صورة له في القاعة التي شهدت تأبينه (رويترز)

ألمح قائد شرطة لوس أنجلوس وليام براتون إلى احتمال وجود شبهة جنائية وراء الموت المفاجئ لنجم البوب مايكل جاكسون في منزله بولاية كاليفورنيا قبل أسبوعين.

وقال براتون لمحطة سي.أن.أن الأميركية إن المحققين أصدروا مذكرات استدعاء للسجلات الطبية لجاكسون الموجودة لدى أطباء كثيرين كانوا يعالجونه "بما في ذلك سجلات الطب الإشعاعي والطب النفسي".

وشدد براتون على ضرورة انتظار نتيجة تشريح الجثة ليقرر المحققون -بعد التنسيق مع الطب الشرعي- ما إذا كان الأمر يتعلق بجريمة، مؤكدا وجود تحريات واسعة النطاق في الوقت الحالي تشمل أطباء المغني الراحل وفحص العقاقير الطبية التي كان يتناولها.

ومعلوم أن عملية التشريح التي طالبت بها عائلة جاكسون لم تفض إلى تحديد سبب الوفاة. غير أن اختبارا آخر للسموم يستغرق عدة أسابيع يجري العمل عليه حاليا ويتوقع أن تصدر نتيجته الرسمية بعد أسبوعين.

زهور يوم تأبين جاكسون
وموقع الدفن ما زال مجهولا (الفرنسية)
ووجهت إحدى مذكرات الاستدعاء التي تحدث عنها براتون إلى أخصائي الأمراض الجلدية أرنولد كلاين الذي عالج جاكسون لفترة طويلة، وذلك وفقا لما قاله محامي الطبيب المقيم في بيفرلي هيلز.

ونقلت صحيفة لوس أنجلوس تايمز عن ريتشارد شارنلي قوله "إنها مذكرة استدعاء عادية، وردا عليها قمنا بتسليم سجلات طبية إلى هذا المحقق الطبي".

وكان الطبيب كلاين قد ظهر قبل أسبوع في برنامج "صباح الخير أميركا" الذي تبثه محطة أي.بي.سي لينفي أن يكون وصف لجاكسون أي مسكنات خطيرة مثل ديبريفان الذي تردد أنه وجد داخل المنزل المستأجر الذي عثر فيه على مغني البوب فاقدا الوعي والتنفس يوم 25 يونيو/حزيران الماضي.

وقال إن جاكسون استخدم هذا المسكن خلال جولته في ألمانيا كوسيلة للنوم، مشيرا إلى أنه حذره من استخدامه.
 
بياض البهاق
في هذه الأثناء كشفت الممثلة الأميركية سيسيلي تايسون التي ربطتها صداقة بجاكسون أن هذا الأخير اختار وضع قفاز في واحدة من يديه كي يخفي مرضاً جلدياً يعرف باسم البهاق بدأ من يده.

وقالت سيسيلي في مقابلة مع مقدم البرامج على شبكة سي.أن.أن لاري كينغ، إنها وجاكسون كانا يصمّمان أزياءهما عند مصمّم واحد في الثمانينيات. وأضافت "فجأة قال لي (المصمّم) أنا أعدّ هذا القفاز لمايكل، والواقع أن مرض البهاق أصابه وبدأ في يده".

طفلة جاكسون وعائلته يوم التأبين (الفرنسية)
وأكد كلاين بدوره أن جاكسون كان يعاني من البهاق، وهو مرض يصيب البشرة ببياض ويعرف تحديداً بزوال اللون الطبيعي للجلد على شكل بقع لونية واضحة، وقد يكون شاملاً للجسم كله كما قد يكون في مكان واحد.

وأشار إلى أنه استخدم دواء لعلاج جاكسون أزال كل لون بشرته الداكن، مشدداً على أن الشائعات التي تحدثت عن أن جاكسون هو من أراد أن يكون أبيض البشرة ليست صحيحة.
 
موقع الدفن
من جهة أخرى بقي موقع دفن نجم البوب لغزا لعشاقه رغم مرور يومين على حفل تأبيني نظم له في لوس أنجلوس بحضور أسرته وأبنائه وشاهده الملايين عبر الشاشات.

وقالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز على موقعها الإلكتروني إن جثمان جاكسون ما زال محفوظا ولم يُتخذ بعد قرار نهائي بشأن موقع ووقت دفنه.
المصدر : وكالات