مايكل جاكسون شغل العالم حيا وميتا (رويترز-أرشيف)

يتواصل الجدل بعد وفاة مغني البوب مايكل جاكسون  خصوصا مع ظهور تقارير تفيد بأن جاكسون ليس الأب البيولوجي لأبنائه الثلاثة.
 
ويرتبط هذا الجدل أيضا بمكان دفنه ووصيته بشأن توزيع ثروته وممتلكاته.
 
وذكر موقع (تي إم زد. كوم) الإلكتروني ومجلة يو إس ويكلي الأميركية أن جاكسون (50 عاما) وزوجته السابقة ديبي لم يكونا الأبوين الحقيقيين لابنيهما اللذين ولدا خلال زواجهما.
 
ويتعلق الأمر بمايكل جوزيف جاكسون جي آر والمعروف باسم برنس مايكل (12 عاما) وباريس مايكل كاترين جاكسون (11عاما) وبرنس مايكل الثاني (7 أعوام).
 
ونقلت يو إس ويكلي عن مصادر متعددة، لم تحددها قولها إن الأب الحقيقي لابني جاكسون الأولين هو أرنولد كلاين طبيبه الخاص في الجلد.
 
وذكرت تقارير أخرى أن الابن الأخير ولد بعد حمل خارج الرحم لأم بديلة وليس ابنا حقيقيا لجاكسون.
 
مزرعة جاكسون بكاليفورنيا أصبحت محجا لعشاقه (رويترز)
ويوجد الأطفال الثلاثة حاليا مع كاثرين، والدة مايكل التي حصلت من محكمة لوس أنجلوس على حق الحضانة المؤقتة إلى حين تتضح الأمور.
 
وصية ثروة
وفي سياق متصل كشف مقربون من جاكسون وجود وصية كتبها عام 2002 توزع أملاكه بين والدته وأبنائه الثلاثة وجمعية خيرية أو أكثر.
 
ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال عن مقربين من جاكسون أن أحد محامي المغني الأميركي قد يرفع الوصية إلى المحكمة العليا في لوس أنجلوس في موعد أقصاه غدا الخميس.
 
وقال مطلعون على الوضع إن وصية أو اثنتين ظهرت حتى الآن منذ وفاة جاكسون.
 
وفي المقابل أكد محامي عائلة جاكسون، لونديل ماكليلان في رسالة إلى الصحيفة أن أية وصية لم تقدم إليه أو إلى العائلة، مضيفا سنراجع أية وصية تقدم إلينا.
 
وكان محامي جاكسون، جون برانكا أعلن الثلاثاء أنه يملك نسخة عن وصية كان ينوي النجم الراحل تقديمها إلى المحكمة قبل وفاته.
 
وتقدر الأصول في ثروة جاكسون العقارية بما يربو على مليار دولار، رغم أن هناك أنباء عن كونه أهدر نحو أربعمائة مليون دولار من هذه الثروة الضخمة في الديون.
 
 مكان الدفن
ومن جهة أخرى ذكرت تقارير إعلامية أميركية أنه من المنتظر نقل جثمان مايكل إلى مزرعته نيفرلاند بالقرب من مدينة سانتا باربارا بولاية كاليفورنيا.
 
حراسة أمنية مشددة على منزل عائلة جاكسون بلوس أنجلوس (الفرنسية)
وأشارت الشبكة الإخبارية (سي إن إن) الأميركية إلى أنه من المنتظر أن يتاح للجمهور الجمعة المقبلة إلقاء النظرة الأخيرة على جثمانه.
 
وأضافت المحطة أنه من المتوقع إقامة حفل تأبين الأحد المقبل داخل محيط أسرة المغني الراحل.
 
وتعد هذه هي المرة الأولى التي يشار فيها إلى المكان الذي سيدفن فيه جاكسون الذي توفي الخميس الماضي جراء إصابته بأزمة قلبية مفاجئة.
 
وأثارت فكرة عرض جثمان جاكسون في تابوت زجاجي حالة من الانقسام بين أفراد عائلته بين مؤيد ومعارض، حيث أن والديه جو (80 عاما) وكاثرين (79 عاما) يؤمنان بالفكرة الدينية التي تعتقد في أنه من الضروري دفن الموتى سريعا.
 
وفي نفس الإطار نقلت (سي إن إن) عن لاسولا بيرنز، المتحدثة باسم عمدة مدينة غاري في ولاية إنديانا قوله إن الجميع يطالبون بأن يدفن جاكسون فيها لأنه ولد وترعرع هناك.
 
وتجمع الآلاف من عشاق جاكسون أمام مسرح أبولو في حي هارلم بنيويورك، حيث غنى جاكسون لأول مرة قبل أربعين عاما.
 
ورددت الجماهير أغاني للفنان الأميركي حيث لم يخف البعض مشاعر الحزن، في المكان الذي شهد ميلاد حياة جاكسون الفنية وهو لم يبلغ بعد سن الحادية عشرة.
 

المصدر : وكالات