شاعر أردني يتهم بالإساءة للإسلام
آخر تحديث: 2009/6/21 الساعة 23:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2009/6/21 الساعة 23:58 (مكة المكرمة) الموافق 1430/6/28 هـ

شاعر أردني يتهم بالإساءة للإسلام

ديوان "برشاقة ظل" للشاعر إسلام سمحان  (الجزيرة نت-أرشيف)
قضت محكمة بداية عمّان بسجن شاعر أردني شاب لمدة عام وتغريمه بمبلغ 10 آلاف دينار (15 ألف دولار) بعد أن أدانته بتهمة الإساءة إلى الإسلام وإهانة الشعور الديني. ويستعد محامي الدفاع للطعن في الحكم، وكان مفتي المملكة نوح سلمان القضاة أصدر فتوى بتكفير الشاعر.

وقال الشاعر إسلام سمحان إن الحكم صدر فعلا بسجنه وتغريمه رغم أنه كان متفائلا بصدور حكم يبرئه. وجدد التأكيد على أن ديوانه الشعري الذي حوكم بسببه لم يحمل أي إساءة إلى الدين الإسلامي.

وقال سمحان إنه فور صدور الحكم بحقه تلقى اتصالات من العديد من التجمعات الثقافية والأدبية تبلغه التضامن معه، وأن محامي الدفاع عنه يستعد للطعن في الحكم.

وكانت دائرة المطبوعات والنشر -هيئة الرقابة الحكومية- قد أحالت سمحان إلى المدعي العام قبل تسعة أشهر بعد أن أصدر ديوانه الشعري بعنوان "برشاقة ظل"، عن إحدى دور النشر بعمّان.

وقالت دائرة المطبوعات إن الديوان احتوى على اقتباس آيات من القرآن وتضمينها لأبيات شعر وردت في الأشعار، وهو أمر يحرّمه علماء المسلمين بالإجماع وفق الدائرة.

وكان مفتي المملكة نوح سلمان القضاة أصدر فتوى بتكفير الشاعر، وجرى توقيفه مع بدء النظر في قضيته، إلا أنه أفرج عنه بكفالة.

وكان أدباء ومثقفون أردنيون أدانوا قرار إحالة الشاعر إلى القضاء، ودعوا إلى اللجوء للخبراء والأدباء والنقاد وفصل الدين عن الإبداع على اعتبار أن الشعر يحتمل أوجها عديدة.

يذكر أن الشاعر إسلام سمحان من مواليد عام 1981 ويعمل صحفيا في الدائرة الثقافية في صحيفة "العرب اليوم" الأردنية، وقد عمل قبلها في عدد من الصحف الأسبوعية.
المصدر : يو بي آي

التعليقات