فاروق حسني (الفرنسية-أرشيف)
قالت مصادر في وزارة الثقافة المصرية إن مصر سوف تنشر للمرة الأولى روايات مترجمة إلى العربية للكاتبين الإسرائيليين الشهيرين أموز أوز وديفد غروسمان.
 
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رئيس قسم الترجمة في الوزارة جابر عصفور قوله إن الوزارة ستوقع اتفاقا بهذا الصدد مع الناشرين الفرنسيين والإنجليز دون الاتصال مع الناشرين الإسرائيليين.
 
وأضاف عصفور "لأننا لا نستطيع التعامل مباشرة مع الناشرين الإسرائيليين، لذلك قررنا التعامل مع الناشرين الأوروبيين".
 
وأشار المصدر نفسه إلى أن وزير الثقافة فاروق حسني أعطى موافقته على المشروع، وكان حسني المرشح لتولي منصب المدير العام لمنظمة اليونسكو قد واجه مشاكل في سبيل الوصول إلى هذا المنصب، بعد تصريحات نسبت إليه حول عزمه حرق الكتب الإسرائيلية.
 
يذكر أن مصر وقعت اتفاق سلام مع إسرائيل منذ عام 1979، وبذلك كانت هي الدولة الأولى التي تسير في هذا الطريق، غير أن التطبيع الثقافي بين البلدين لم يتحقق لغاية الآن.
 
وفي سياق الرفض المصري للتطبيع الثقافي مع إسرائيل رفض الكاتب المصري علاء أسواني مؤلف رواية عمارة يعقوبيان ترجمة روايته إلى اللغة العبرية.

المصدر : الفرنسية