يوسف شاهين توفي العام الماضي بعدما صنف أفضل مخرج مصري بالقرن العشرين (الفرنسية-أرشيف) 
تعتزم مكتبة الإسكندرية ضمن احتفال عنوانه "عام يوسف شاهين" تقديم عروض لأبرز الأفلام الروائية للمخرج الراحل الذي اختاره سينمائيون عام 1996 أفضل مخرج مصري في القرن العشرين.
 
وقال مستشار مكتب الإسكندرية لشؤون السينما سمير فريد إن العروض ستبدأ الأحد المقبل وتستمر خمسة أيام، ووصف شاهين بأنه أحد "كبار فناني السينما في مصر والعالم العربي والعالم وهو الذي وضع السينما المصرية على خريطة السينما العالمية منذ عام 1970".
 
وأضاف أن كل فيلم جديد للمخرج الراحل كان من "الأحداث الثقافية التي تثير الجدل الخص على مختلف المستويات".
 
ومن أبرز الأفلام التي ستعرض فيلم "نساء بلا رجال" عام 1953 وفيلم "صراع في الوادي" عام 1954 و"شيطان  الصحراء" عام 1954 و"صراع في الميناء" عام 1955 و"باب الحديد" عام 1958.
 
وفاز شاهين -الذي توفي العام الماضي- بجائزة اليوبيل الذهبي لمهرجان كان عام 1997عن مجموع أفلامه ومنها 37 فيلما روائيا طويلا وخمسة أفلام قصيرة تسجيلية وروائية.
 
وولد شاهين لأم يونانية وأب من أصل لبناني في مدينة الإسكندرية الساحلية التي كانت موضوعا لعدد من أفلامه ومنها "إسكندرية نيويورك" عام 2004 و"إسكندرية كمان وكمان" عام 1990 و"إسكندرية ليه" الذي فاز بجائزة التحكيم في مهرجان برلين عام 1979.

المصدر : رويترز