هجرة الشباب اللبناني محور مسرحية باب السفارة (الجزيرة نت)

حسن محفوظ-المنامة

أسدل الستار مساء الجمعة على الأسبوع الثالث من فعاليات مهرجان ربيع الثقافة البحريني الذي يتواصل حتى منتصف أبريل/نيسان القادم وسط حضور لافت في مختلف فعاليات المهرجان.
 
وقدمت فرقة دان زينز عرضا فنيا خلال اليومين الماضيين اشتمل على عروض شعبية ومعزوفات على آلة الغيتار البرتغالية وضروب غنائية مختلفة كما تضمن برنامج الفرقة دورات تدريبية للأطفال والمواهب الغنائية.
 
وكان المهرجان في دورته الثالثة قد انطلق في مطلع الشهر الجاري ويحتوي على العديد من الفعاليات الثقافية والفنية أبرزها باكورة المهرجان وهو عرض مسرحي قدمته الفنانة اللبنانية نضال الأشقر حمل عنوان "باب السفارة الليل كان طويلا".
 
وتدور أحداث المسرحية حول معاناة الشباب اللبناني وحلمهم بالهجرة للخارج وما نتج عنها من آثار اجتماعية نتيجة نشوب الحرب الأهلية في منتصف السبعينيات من القرن الماضي فضلا عن سردهم لبعض أهم الحكايات التي علقت بأذهانهم.

وتتطرق المسرحية لإحدى أهم القضايا التي يعاني منها المجتمع اللبناني وهي عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي، إضافة إلى تداعيات الصراع الطائفي والزواج المدني في هذا البلد المتعدد الطوائف.
 
الجمهور أطربته المغنية الأفريقية كيدجو بموسيقاها الداعية إلى السلام  (الجزيرة نت)
القدس أغنيتي
أما في قلعة عراد الأثرية فقد احتفي بالقدس عاصمة للثقافة العربية لهذا العام في الحفل الخاص الذي حمل عنوان "القدس أغنيتي" وأقامته أوركسترا فلسطين للشباب التابع لمعهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى وأوركسترا كوليجيوم ميوزيكوم.
 
وعزفت الفرقة أشهر المقطوعات الموسيقية بمشاركة أكثر من 80 عازفا وعازفة من الطاقات الشبابية في الشتات والوطن بقيادة المايسترو الألماني والتر ميك.
 
الحفلة الغنائية التي استذكرت أزقة القدس وعروبتها غنت فيها ريم تلحمي وريم بنا وديما بواب عددا من الأغاني الخاصة بالقدس من ألحان الأخوين عاصي ومنصور الرحباني وسهيل خوري وريما ترزي.
 
بينما أخذت الفنانة التونسية غالبة بن علي جمهورها إلى عالم الفن الذي مزجته بالعديد من الثقافات العالمية الغنية بالأنماط الموسيقية والشعرية المتنوعة من الأنغام السورية والعراقية والأجنبية إلى الأهازيج الدينية وأشعار أغاني أم كلثوم.
 
أما المغنية الأفريقية أنجلينك كيدجو فقد أطربت جمهورها من خلال أغاني البوب الأفريقي والجاز التي اتسمت بالدعوة للتحرر والسلام.
 
رؤية فرنسية لثقافة الشرق في معرض فني  (الجزيرة نت)
مقامات صوفية

وفي أجواء غلبت عليها المقامات الموسيقية الصوفية أحيت الفنانة المغربية عائشة رضوان حفلة غنائية تميزت بتفاعل الجمهور مع المعزوفات والموسيقى البربرية المغربية والفرانكو أنجليكن جاز التي عزفتها فرقة الأدوار المغربية.
 
وعلى صعيد الفن التشكيلي يقام على هامش المهرجان سيمبوزيوم البحرين الدولي الرابع للنحت ويشارك فيه 15 فناناً من دول عربية وأجنبية.
 
كما يقام عدد من المعارض الفنية لفنانين عرب وأجانب من بينهم البحريني إبراهيم بوسعد والفنانة الفرنسية إيلين شيرو وعنوان معرضها "كيف أرى الشرق"، وهناك معرض آخر للفنانة الفلسطينية سامية طقطق احتوى على أعمال من الحديد والبرونز والألمنيوم.
 
كما أقيمت أمسية شعرية للشاعرة اللبنانية فينوس خوري إلى جانب محاضرات وندوات وتدشين مشاريع فنية وثقافية احتواها المهرجان الثقافي.

المصدر : الجزيرة